July 12, 2018 / 2:24 PM / a month ago

عشرات القتلى في هجمات بأفغانستان مع اجتماع حلف الأطلسي في بروكسل

من ساردار رازمال

قندوز (أفغانستان) 12 يوليو تموز (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الخميس إن هجوما شنته حركة طالبان على موقع للجيش قرب مدينة قندوز بشمال أفغانستان أدى إلى مقتل 29 جنديا على الأقل، بينما قتلت ضربات جوية على مناطق أخرى في البلاد عشرات المتمردين.

ويشير القتال، الذي يتزامن مع إجراء قادة حلف شمال الأطلسي مباحثات بشأن أفغانستان في بروكسل، إلى عدم وجود نهاية قريبة للحرب رغم إنفاق حلفاء كابول الدوليين مئات المليارات من الدولارات.

وقندوز مدينة استراتيجية في شمال أفغانستان كادت حركة طالبان تسيطر عليها في مرتين خلال السنوات الثلاث الماضية. وشهدت المدينة هدوءا نسبيا إلى أن تصاعد القتال مع انتهاء هدنة مدتها ثلاثة أيام خلال عيد الفطر الشهر الماضي.

وقال سنة الله تيموري المتحدث باسم حاكم إقليم طخار المجاور إن الجنود قتلوا عندما اقتحم مقاتلو طالبان قاعدة في منطقة بين إقليمي قندوز وطخار مساء أمس الأربعاء.

وأضاف أن المتمردين استولوا على كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر. وقال إن القتال يهدد مركز منطقة خواجه غار القريبة، محذرا من أنها قد تسقط في أيديهم إذا لم يتم إرسال تعزيزات بسرعة.

واليوم الخميس قال مسؤولون إن عشرات المسلحين قتلوا في عمليات برية وجوية في إقليم بكتيا بشرق أفغانستان، بينما قتل 27 على الأقل في إقليم غزنة إلى الجنوب، في ضربة جوية أمس الأربعاء.

كما وردت أنباء عن قتال عنيف في إقليم فراه بغرب أفغانستان الذي أوشكت طالبان على اجتياح عاصمته في مايو أيار.

وفي لوجار الواقعة إلى الجنوب مباشرة من كابول، قال متحدث باسم وزارة التعليم إن مقاتلين من طالبان أحرقوا مدرسة، وهي ثاني مدرسة يدمرونها خلال شهر.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below