July 15, 2018 / 10:25 AM / 2 months ago

ارتفاع قياسي في القتلى المدنيين بأفغانستان مع زيادة الهجمات الانتحارية

كابول 15 يوليو تموز (رويترز) - قالت الأمم المتحدة اليوم الأحد إن عدد المدنيين الذين قتلوا في أفغانستان خلال النصف الأول من العام الحالي سجل مستوى قياسيا على الرغم من وقف لإطلاق النار الشهر الماضي.

وأرجعت المنظمة الدولية الزيادة إلى موجة هجمات انتحارية أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنها.

وقالت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة في أفغانستان في أحدث تقرير لها عن الضحايا المدنيين إن عدد القتلى ارتفع واحدا بالمئة إلى 1692 بينما بلغ عدد المصابين 3430 بانخفاض نسبته خمسة في المئة. وانخفض مجمل عدد القتلى والمصابين ثلاثة في المئة.

وأحيت هدنة استمرت ثلاثة أيام خلال عطلة عيد الفطر الثلاثة الشهر الماضي آمال السلام في أفغانستان بعد أن تخللتها مشاهد، لم يسبق لها مثيل، جمعت مقاتلين في حركة طالبان مع قوات الأمن في العاصمة كابول ومدن أخرى.

وقال رئيس البعثة تاداميتشي ياماموتو في بيان ”وقف إطلاق النار لفترة وجيزة أظهر أن بالإمكان وقف القتال وأنه لم تعد هناك حاجة لأن يتحمل المدنيون في أفغانستان تبعات الحرب“.

لكن التقرير أكد صعوبة الوضع الأمني الذي تواجهه أفغانستان بسبب القتال في أنحاء البلاد خلال النصف الأول من العام الحالي علاوة على تكرار الهجمات الانتحارية في كابول وعدد من المدن الكبرى مثل جلال اباد.

كما لفت إلى زيادة نشاط الدولة الإسلامية في إقليم ننكرهار بشرق البلاد، وعاصمته جلال اباد، حيث تضاعف عدد القتلى والمصابين بسبب سلسلة من الهجمات خلال الشهور القليلة الماضية.

وتمثلت الأسباب الرئيسية في سقوط القتلى والمصابين في الاشتباكات المسلحة بين قوات الأمن والمتشددين والقنابل التي يجري زرعها على الطرق والهجمات الانتحارية وغيرها مما يسمى بالهجمات المعقدة، الأمر الذي تسبب إجمالا في زيادة عدد القتلى والمصابين بنسبة 22 في المئة خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالي مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وأضاف التقرير أن الاشتباكات المسلحة لا تزال هي السبب الأكبر في سقوط قتلى ومصابين من المدنيين إذ أودت بحياة 360 قتيلا فضلا عن سقوط 1134 مصابا.

وفي الوقت ذاته ارتفع عدد القتلى والمصابين من المدنيين جراء الضربات الجوية 52 في المئة إلى 149 قتيلا و204 مصابين، وهي الضربات التي شهدت أيضا زيادة كبيرة منذ تبني استراتيجية أمريكية هادفة لإجبار حركة طالبان على خوض محادثات سلام.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير علي خفاجي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below