August 22, 2018 / 2:45 PM / 3 months ago

تلفزيون-محكمة في زيمبابوي تنظر الطعن على نتائج الانتخابات

القصة

تبدأ اليوم الأربعاء (22 أغسطس آب) المواجهة القانونية في المحكمة العليا بالبلاد بين الرئيس إمرسون منانجاجوا وزعيم المعارضة نلسون شاميسا الذي يعترض على فوز الرئيس في الانتخابات.

ويقول شاميسا زعيم حركة التغيير الديمقراطي المعارضة إن الانتخابات التي أجريت الشهر الماضي كانت مزورة ويطعن في النتيجة التي أعلنتها مفوضية الانتخابات والتي قالت إن منانجاجوا فاز بحصوله على 2.46 مليون صوت مقابل 2.15 مليون صوت لشاميسا.

وقدم منانجاجوا عرائض للمحكمة الدستورية يطلب فيها تجاهل طلب شاميسا.

وينظر للقضية باعتبارها اختبارا لمدى استقلالية المحكمة الدستورية التي لا يمكن الطعن على حكمها. ويمكن للمحكمة الدستورية أن ترفض الطعن أو تعلن فائزا جديدا أو تأمر بإجراء انتخابات جديدة خلال 60 يوما.

وكان من المتوقع أن تنهي الانتخابات عزلة زيمبابوي وتؤذن ببداية انتعاش اقتصادي لكن الاضطرابات التي أعقبت الانتخابات كانت بمثابة تذكير غير مريح بماضي البلاد العنيف.

وأغلقت شرطة مكافحة الشغب اليوم الأربعاء الطرق المؤدية إلى المحكمة في العاصمة هاراري واصطفت مركبات تحمل مدافع مياه في مكان قريب. لكن عشرات الاشخاص احتشدوا خارج المحكمة الدستورية لمتابعة بدء الإجراءات على شاشات بالخارج.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أيمن سعد مسلم

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below