August 27, 2018 / 10:33 PM / 3 months ago

مقدمة 1-توتنهام يعمق جراح مانشستر يونايتد في أولد ترافورد

* لوكاس مورا يضاعف النتيجة بعد دقيقتين فقط

* البرازيلي يضيف هدفه الثاني ليتقدم توتنهام بثلاثية (لإضافة تفاصيل وتصريحات)

من سايمون ايفانز

مانشستر (انجلترا)27 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سجل لوكاس مورا هدفين ليقود توتنهام هوتسبير للفوز 3-صفر على مانشستر يونايتد في عقر داره أولد ترافورد اليوم الاثنين ويكشف المشاكل الدفاعية لفريق المدرب جوزيه مورينيو مرة أخرى.

وقدم توتنهام بقيادة مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو عرضا قويا وأحرز ثلاثة أهداف في الشوط الثاني ليترك يونايتد والبرتغالي مورينيو في أزمة كبيرة.

وخسر يونايتد مرتين في أول ثلاث مباريات في الدوري في الموسم الجديد واهتزت شباكه بستة أهداف في آخر مباراتين.

ورغم ذلك استمر مورينيو بعد المباراة لحوالي دقيقة واحدة يحظى بتحية من المشجعين المتبقيين في الملعب.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي ”عملنا طوال الأسبوع بأسلوب خططي حتى لا نخسر لكننا خسرنا المباراة“.

ووجه المدرب البرتغالي انتقادات للإعلام قائلا ”لكن كل جماهيرنا لا يقرأون الصحف وكل جماهيرنا لا يشاهدون التلفزيون وكل جماهيرنا أذكى من ذلك وكان ردهم بطريقة مذهلة“.

وأضاف ”لا أعتقد أنه من الطبيعي أن تخسر مباراة على أرضك ويكون رد فعل المشجعين بمثل هذه الطريقة“.

وأجرى مورينيو ستة تغييرات على التشكيلة التي خسرت 3-2 أمام مضيفه برايتون آند هوف ألبيون الأسبوع الماضي واستبعد قلبي الدفاع إيريك بيلي وفيكتور ليندلوف من التشكيلة الأساسية.

وظهر يونايتد في صورة أقوى مع مشاركة أنطونيو فالنسيا وأندير هيريرا ونيمانيا ماتيتش وجيسي لينجارد كأساسيين في التشكيلة.

ودافع مورينيو بثلاثة لاعبين مستعينا بالثنائي كريس سمولينج وفيل جونز إضافة إلى أيضا لاعب الوسط الإسباني أندير هيريرا.

* تمريرة سيئة للخلف

وأظهر يونايتد بعض اللمحات الواعدة في شوط أول متقارب المستوى. ووجد البرازيلي فريد مساحات للحركة وكاد روميلو لوكاكو أن يمنح يونايتد التقدم بعد أن تلقى كرة أهداها له داني روز بتمريرة سيئة للخلف لكن المهاجم البلجيكي أطاح بالكرة خارج الشباك.

وتقدم توتنهام بهدفين في أول سبع دقائق في الشوط الثاني ليحافظ الفريق اللندني على العلامة الكاملة بعد خوض ثلاث مباريات في الدوري.

وقفز هاري كين من فوق جونز ليهز الشباك من ركلة ركنية لعبها كيران تريبيير في الدقيقة 50. وبعدها بدقيقتين سجل البرازيلي مورا هدفا من هجمة مرتدة سريعة وتمريرة من كريستيان إريكسن.

وأكمل مورا الثلاثية بعد أن مر من سمولينج وأودع الكرة بهدوء في مرمى الحارس ديفيد دي خيا.

وكان المدرب البرتغالي أعلن خلال فترة الانتقالات قبل انطلاق الموسم أنه يرغب في ضم مدافع جديد وأظهر فريقه خلال الأيام التسعة الماضية السبب في إصرار مورينيو على مطلبه.

وبالنسبة للمدرب بوكيتينو فقد شعر بسعادة كبيرة بعدما حقق الانتصار في الملعب الذي خسر فيه توتنهام 21 مرة في 26 مباراة.

وقال المدرب الأرجنتيني ”هذا فوز كبير لنا وأنا فخور جدا بأدائنا. من الصعب الفوز على مانشستر يونايتد في أولد ترافورد“.

ويحل يونايتد ضيفا على بيرنلي في الجولة المقبلة بينما يلعب توتنهام مع واتفورد الأسبوع المقبل.

اعداد خالد الرياني للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below