August 29, 2018 / 11:46 PM / 23 days ago

مقدمة 1-كورنيه متسامحة لكن المعايير المزدوجة ما زالت كما هي

من روري كارول

نيويورك 29 أغسطس آب (خدمة رويترز الرياضية العربية) - ربما يحصل الرجال والسيدات على جوائز مالية متساوية في البطولات الأربع الكبرى للتنس لكن المعايير المزدوجة ظهرت على السطح في بطولة امريكا المفتوحة بعدما نالت اليز كورنيه تحذيرا من الحكم بسبب تغيير ملابسها على أرض الملعب مما أثار عاصفة حول المساواة اليوم الأربعاء.

وكان الاتحاد الامريكي للتنس في موقف سيء بعد الواقعة المثيرة للجدل أمس الثلاثاء عندما اكتشفت اللاعبة الفرنسية أنها ارتدت قميصها المقلوب خلال فترة راحة بسبب ارتفاع درجة الحرارة.

وبعد اكتشافها الخطأ ذهبت إلى نهاية الملعب وارتدته بالشكل الصحيح ما تسبب في ظهور حمالة الصدر الرياضية الخاصة بها لكن الحكم كريستيان راسك منحها تحذيرا.

وأثار قرار معاقبة كورنيه عاصفة على مواقع التواصل الاجتماعي ووصف العديد من الأشخاص قرار الحكم بأنه نوع من التمييز على أساس الجنس.

ويقوم اللاعبون الرجال بتغيير أو خلع الزي الرياضي بشكل معتاد ويجلسون احيانا بدونه في فترات الراحة بين الأشواط خلال المباريات.

وقالت كورنيه إنها شعرت بالمفاجأة عندما استيقظت اليوم الأربعاء وشاهدت رد الفعل وحاولت التقليل من الواقعة.

واعترفت كورنيه التي خسرت في النهاية أمام السويدية يوهانا لارسون ”بالتأكيد تتعرض السيدات لمعاملة مختلفة قليلا. اعتقد أن الوضع يتحسن خاصة في التنس.

”أريد إيضاح الأمر ولم أشعر بشيء سلبي. ربما شعرت بالارتباك لمدة عشر ثوان وانتهى كل شيء“.

وبينما استقبلت كورنيه ما حدث بصدر رحب لم يستطع اخرون التسامح مع الأمر.

وقالت فيكتوريا ازارينكا بعد مباراتها في الدور الثاني اليوم الأربعاء ”اعتقد أن هذا لا يجب أن يحدث. لو تحدثت عن حقيقة شعوري فسيتم حجبه لأن الأمر كان سخيفا.

”لم يحدث أي خطأ. لم يكن هناك أي عدم احترام. أنا سعيدة باعتذارهم وأتمنى عدم تكرار ذلك مرة أخرى“.

وبعد ملاحظة رد الفعل أصدر الاتحاد الامريكي للتنس بيانا يؤكد فيه إن التحذير كان خطأ فيما دافعت رابطة اللاعبات المحترفات عن كورنيه ووصفت العقوبة بأنه غير عادلة.

وبينما مدت كورنيه يدها بالسلام للاتحاد الامريكي للتنس لم تكن متسامحة مع اتحادها الوطني الذي أدخل تعديلا على الملابس في منافسات السيدات لحظر ما ارتدته سيرينا وليامز في بطولة العام الحالي.

وقالت كورنيه ”الجميع يعملون في الاتجاه ذاته. لكن هناك بعض الأشخاص مثل رئيس اتحاد بلادي يعيشون في زمن مختلف.

”ما قاله برنار جوديتشيلي عن زي سيرينا كان أسوأ كثيرا عما حدث معي بالأمس لأنه رئيس الاتحاد الفرنسي ولا يجب عليه فعل ذلك“.

وأضافت ”هذا النوع من الأشخاص لا يقدرون العمل الذي نقوم به لجعل الأمور أكثر عدالة بالنسبة للسيدات“.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below