September 1, 2018 / 4:34 PM / 3 months ago

تلفزيون-متحدث باسم فريق تقييم الحوادث: الضربة الجوية على حافلة في اليمن غير مبررة

القصة

قال فريق تحقيق شكله التحالف بقيادة السعودية اليوم السبت (أول سبتمبر أيلول) إن الضربة الجوية التي نفذها التحالف على حافلة في اليمن الشهر الماضي وأودت بحياة العشرات بينهم أطفال كانت غير مبررة عسكريا وتتطلب مراجعة قواعد الاشتباك.

يأتي هذا الاعتراف النادر من فريق التحقيق بعد تصاعد الضغط الدولي على التحالف، بما في ذلك دول حليفة، لبذل جهد أكبر من أجل الحد من الضحايا من المدنيين في الحرب الأهلية المستمرة منذ ثلاثة أعوام ونصف العام.

وقال وزير الصحة الموالي لجماعة الحوثي في مطلع الشهر الحالي ان الغارة اسفرت عن مقتل 51 شخصا وإصابة 79 اخرين من بينهم 56 طفلا.

وحين وقع الحادث قال التحالف المدعوم من الغرب إن الضربات الجوية استهدفت قاذفات صواريخ استخدمت قبل يوم واحد لشن هجوم على مدينة جازان بجنوب السعودية. واتهم التحالف حينئذ الحوثيين باستخدام الأطفال دروعا بشرية.

وقال منصور أحمد المنصور المستشار القانوني للفريق المشترك لتقييم الحوادث اليوم إن الضربات نُفذت بناء على معلومات مخابراتية أفادت بأن الحافلة تقل قياديين حوثيين مما يعد هدفا عسكريا شرعيا لكن التأخير في تنفيذ الضربة وتلقي أمر بعدم التنفيذ يتطلب اجراء تحقيق.

وقالت لجنة من خبراء حقوق الإنسان تابعة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي إن بعض الضربات الجوية التي شنها التحالف ربما تشكل جرائم حرب، بينما قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن الدعم الأمريكي للتحالف الذي تقوده السعودية ”ليس مطلقا“ لكنه سيستمر طالما يعمل على تقليل حجم الخسائر في صفوف المدنيين.

اعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below