September 3, 2018 / 1:39 PM / in 2 months

تلفزيون-صحفيا رويترز بعد مغادرة المحكمة في ميانمار: لسنا خائفين

القصة

غادر الصحفيان من رويترز وا لون وكياو سوي أو محكمة في يانجون اليوم الإثنين (3 سبتمبر أيلول) بعد أن أدانهما أحد قضاة ميانمار بتهمة انتهاك قانون بخصوص أسرار الدولة وحُكم عليهما بالسجن سبع سنوات.

وقال وا لون (32 عاما) لوسائل الاعلام قبل اصطحابه إلى سيارة فان كانت في الانتظار ”هذا تحد بشكل مباشر للديمقراطية وحرية الإعلام في بلادنا. سنواجه هذا الوضع بهدوء وبأقصى ما لدينا من جهد في الاستئناف“.

وأصدر قاض في ميانمار اليوم حكما بسجن وا لون وكياو سوي أو (28 عاما) لمدة سبع سنوات بتهمة انتهاك قانون بخصوص أسرار الدولة.

ويمكن لدفاع الصحفيين استئناف الحكم أمام المحكمة الإقليمية ثم أمام المحكمة العليا.

ودفع الصحفيان ببراءتهما وأبلغا المحكمة أن الشرطة دست الأوراق لديهما وهما يقومان بعملهما في إعداد تقارير صحفية عن ولاية راخين التي تشهد أعمال عنف.

وطالب دعاة حرية الصحافة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ودول مثل الولايات المتحدة وكندا وأستراليا بتبرئة ساحة صحفيي رويترز.

وقال ستيفن جيه. أدلر رئيس تحرير وكالة رويترز في بيان ”اليوم يوم حزين لميانمار ولصحفيي رويترز وا لون وكياو سوي أو وللصحافة في كل مكان“.

وقال الصحفيان للمحكمة إن اثنين من مسؤولي الشرطة سلموهما أوراقا في مطعم بمدينة يانجون قبل لحظات من قيام ضباط آخرين باعتقالهما.

وشهد أحد شهود الشرطة أن اجتماع المطعم كان دسيسة للإيقاع بالصحفيين لمنعهما أو معاقبتهما على تقاريرهما عن القتل الجماعي لمسلمي الروهينجا.

إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below