September 28, 2018 / 8:36 AM / 2 months ago

مقدمة 2-الحرس الثوري الإيراني يقول إنه قتل 4 مسلحين قرب حدود باكستان

(لإضافة اتهام جماعة جيش العدل وخلفية)

لندن 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال الحرس الثوري الإيراني اليوم الجمعة إنه قتل أربعة مسلحين عند معبر ساربان في إقليم سيستان وبلوخستان في جنوب شرق البلاد على الحدود مع باكستان.

ومنذ فترة طويلة تنفذ جماعات سنية متشددة في جنوب شرق إيران هجمات على أهداف عسكرية ومدنية لتسليط الضوء على ما تقول إنه تمييز ضد السنة في الدولة ذات الأغلبية الشيعية.

وقال الحرس الثوري في بيان بثته هيئة الإذاعة والتلفزيون ”قتلت القوات الإيرانية أربعة إرهابيين وأصابت اثنين. فر أعضاء آخرون في الجماعة الإرهابية إلى دولة باكستان المجاورة“.

وأضاف البيان أن أيا من أفراد القوات الإيرانية لم يصب في الهجوم.

وذكر الحرس الثوري دون إسهاب أن الجماعة على صلة ”بالقوة العالمية المتغطرسة“. وتتهم طهران الولايات المتحدة وإسرائيل والسعودية بتمويل جماعات سنية متشددة وهي تهمة تنفيها الدول الثلاث.

ونقلت وكالة تسنيم للأنباء عن البريجادير جنرال محمد بكبور قائد القوات البرية بالحرس الثوري قوله إن الجماعة المسؤولة عن الهجوم هي جيش العدل وإن الرجل الثاني في الجماعة ضمن القتلى.

وجيش العدل جماعة سنية متشددة نفذت العديد من الهجمات على قوات الأمن الإيرانية لا سيما في إقليم سيستان وبلوخستان. وأعلنت الجماعة مسؤوليتها عن هجوم قتل فيه عشرة من حرس الحدود قرب باكستان في عام 2017.

كما لقي ثلاثة جنود إيرانيين وثلاثة متشددين حتفهم في اشتباك بين مقاتلي جيش العدل وقوات الأمن في يونيو حزيران.

وشددت طهران إجراءات أمن في المناطق الحدودية بعد هجوم وقع يوم السبت خلال عرض عسكري في جنوب غرب البلاد قتل فيه خمسة مسلحين 25 شخصا نصفهم تقريبا من الحرس الثوري.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below