September 30, 2018 / 3:56 PM / 2 months ago

مقدمة 1-ماي تدعو أعضاء حزبها للاتحاد وراء خطتها للانسحاب من الاتحاد الأوروبي

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل)

برمنجهام (إنجلترا) 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - دعت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حزب المحافظين الذي تتزعمه اليوم الأحد للاتحاد وراء خطتها لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وقالت لمنتقديها إن الخطة تفي برغبتهم في التوصل إلى اتفاق للتجارة الحرة.

ومع بداية الاجتماع السنوي لحزب المحافظين والذي من المتوقع أن يكون أصعب اجتماع هاجم وزيران سابقان خطة ماي مرة أخرى ووصف وزير خارجيتها السابق بوريس جونسون الخطة بأنها ”مشوشة“.

وقبل ستة أشهر فقط من الموعد المقرر للانسحاب، في أكبر تحول تشهده البلاد في السياسات الخارجية والتجارية منذ أكثر من 40 عاما، لا يزال الجدل دائرا داخل حزب المحافظين المنتمي لتيار يمين الوسط بل وداخل الحكومة بشأن كيفية الانسحاب.

وواجهت زعامة ماي الهشة لضغوط أكبر هذا الشهر عندما رفض الاتحاد الأوروبي أجزاء من خطتها المعروفة باسم تشيكرز لكنها تبنت موقفا إيجابيا معبرة عن استعدادها للنظر في مخاوف الاتحاد.

وقالت ماي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في مدينة برمنجهام في وسط إنجلترا ”رسالتي إلى حزبي هي دعونا نتحد ونحصل على أفضل اتفاق لبريطانيا“.

وأضافت ”في قلب خطة تشيكرز يوجد اتفاق للتجارة الحرة، منطقة للتجارة الحرة وتجارة لا خلاف حولها... تشيكرز الآن هي الخطة الوحيدة المتاحة على الطاولة وتحقق ما صوت (البريطانيون) من أجله... كما يحقق (مطالب) مواطني أيرلندا الشمالية“.

وقال وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي السابق ديفيد ديفيز إن مقترحاتها ”خاطئة“.

وقال جريج كلارك وزير الأعمال في حكومة ماي إن اتفاقا للتجارة الحرة بهذا الشكل من شأنه الإضرار بالشركات إذ سيتوقف عمل سلاسل إمداد الشركات الدولية ذات الأهمية الكبرى لعمل شركات مثل تلك العاملة في قطاع تصنيع السيارات.

وقال جونسون، المرشح الأوفر حظا لخلافة ماي، لصحيفة صنداي تايمز ”شاركت في حملة الخروج من الاتحاد الأوروبي على عكس رئيسة الوزراء“.

وأضاف ”على عكس رئيسة الوزراء فقد حاربت من أجل ذلك، أنا مؤمن به، وأعتقد أنه السبيل الصحيح لبلادنا وأعتقد أن ما يحدث الآن ليس هو ما وُعد به الناس في 2016“.

واعتبر الكثيرون من اعضاء الحزب أن مقابلة جونسون مع صحيفة صنداي تايمز تأتي في إطار حملة لخلع ماي وهو ما أثار غضب بعض المحافظين المنتقدين لوزير الخارجية السابق.

لكن ماي رفضت التعليق على حديثه ولم تذكره بالاسم خلال مقابلة مطولة مع (بي.بي.سي). وجاء ردها حادا إذ قالت ”أؤمن بانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي“.

وأضافت ”لكني بشكل حاسم أؤمن أيضا بتنفيذ الخروج من الاتحاد الأوروبي بأسلوب يحترم التصويت ويحقق ما صوت البريطانيون لأجله لكن بما يحمي اتحادنا ووظائفنا ويضمن نجاح الانسحاب في المستقبل“.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below