October 1, 2018 / 8:02 AM / a month ago

مقدمة 1-فيلق الشام ينفي انسحابه من المنطقة منزوعة السلاح بشمال غرب سوريا

(لإضافة خلفية ومقتبسات)

عمان أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - نفت جماعة فيلق الشام المعارضة في شمال غرب سوريا تقريرا يفيد بأنها سحبت قواتها وأسلحتها الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح التي اتفقت على تأسيسها تركيا وروسيا.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قال أمس الأحد إن الجماعة هي أول من بدأ الانسحاب من المنطقة منزوعة السلاح في منطقة إدلب.

ووفقا للاتفاق الذي توصلت إليه أنقرة مع موسكو، حليف الرئيس السوري بشار الأسد الرئيسي، في منتصف سبتمبر أيلول ستمتد المنطقة على طول خط التماس بين مقاتلي المعارضة والقوات الحكومية وستنظم القوات التركية والروسية دوريات بها. ويقضي الاتفاق بانسحاب مقاتلي المعارضة منها بحلول منتصف أكتوبر تشرين الأول.

وقال الشيخ عمر حذيفة أحد قادة فيلق الشام لرويترز مساء أمس الأحد ”ما تم ذكره من المرصد السوري هو كذب و افتراء ولا صحة له“.

وقال عبد السلام عبد الرزاق القيادي في تحالف الجبهة الوطنية للتحرير إنه زار جبهة في ريف حلب أمس ولم يكن هناك أي تغيير في الوضع على الأرض.

وأضاف ”ما في شيء حصل على الجبهات حتى الآن. أغلب السلاح الثقيل يوضع في الخطوط الخلفية وليس على خطوط الدفاع مع النظام“.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below