October 2, 2018 / 4:25 PM / a month ago

تلفزيون-استمرار أعمال التنقيب عن كنيسة أثرية بالضفة الغربية

القصة

تقرر استمرار أعمال التنقيب عن كنيسة عمرها قرون في الضفة الغربية بعد أن ختمت بعثة فرنسية المرحلة الثالثة من أعمال التنقيب في مدينة الخليل.

ويعتقد الخبراء الفرنسيون أن الموقع كان يستخدم ديرا مسيحيا ويبحثون عن منطقة الكنيسة التي يتصورون أنها بنيت إبان حكم الإمبراطورية البيزنطية.

وقال برتراند ريبا رئيس فريق التنقيب التابع للمعهد الفرنسي للشرق الأدنى ”مهمتنا هي العمل على إيجاد كل مباني الدير. لذلك نبحث عن كنيسة وعن بيت أو كهنة، نبحث عن كل الهياكل“.

والموقع اسمه ”عين المعمودية“ ويقع قرب نبع ماء طبيعي في واد.

وأوضح ريبا أن البعثة الفرنسية، التي تضم سبعة أعضاء، تعمل في الموقع منذ عام 2016 ولا تزال في حاجة لسنوات لتنهي عملها.

ويمكن للزوار أن يروا بركة ماء يقول خبراء إنها كانت تستخدم أثناء احتفالات الدير في الماضي.

وفيما يتعلق بالمشكلات التي تواجهها بعثة التنقيب قالت ساندرين بيرت جيت عضو فريق التنقيب ”بالطبع، نواجه مشكلات جمة، سوء فهم سكان القرى التي تعيش حول الموقع، أصحاب الموقع وعمليات النهب كل التي تزيد أو تقل كل ليلة. هناك نوع من المخربين الذين يأتون ليلا ويدمرون الفسيفساء أو الهياكل التي نكتشفها نهارا. لذلك فالأمر بالنسبة لنا هو قلة معلومات ومن الضروري جدا تغيير مفهوم الناس“.

ويصنف مسؤولو آثار فلسطينيون المنطقة بين أكثر المواقع الأثرية أهمية من الناحية الثقافية والدينية والقيمة التراثية.

وأضافت ساندرين بيرت جيت ”نتعشم أن يكون مكانا يؤمه زائرون من ربوع المعمورة وأن يكون مقصدا للسياحة في فلسطين. لأن السياح يعرفون بالفعل مدنا مثل بيت لحم ولا يعرفون سوى القليل عن الخليل. وسيكون أمرا عظيما للأجانب أن يكتشفوا شيئا آخر لفلسطين. بالتالي فإن المناظر الطبيعية والقرى التي تضم مواقع أثرية تقدم تاريخا آخر وصورة أخرى لفلسطين“.

وقال طالب جبران، مدير مكتب وزارة السياحة والآثار الفلسطينية في الخليل ”بدأ في الفترة الاخيرة كثير من المسارات السياحية، اللي في منطقة الخليل، اللي بتمر من هذا المكان ورايحين نحنا نرفع توصيات للوزارة وهم أكيد عندهم هذا الشيء موجود عندهم انه يجعلوا هذا المكان مهم ويشجعوا الناس ييجوا عليه، سواء السياح المحليين أو حتى السياح اللي من خارج فلسطين“.

وتقول وزارة السياحة والآثار الفلسطينية إن الموقع يمكن تطويره وفتحه للجمهور، لكنها لم تحدد موعدا لذلك.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أيمن سعد مسلم

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below