October 3, 2018 / 9:52 AM / a month ago

تلفزيون-العراق ينهي جمودا سياسيا وينتخب رئيسا ورئيسا للوزراء

القصة

انتخب البرلمان العراقي أمس الثلاثاء (2 أكتوبر تشرين الأول) السياسي الكردي المخضرم بُرهم صالح رئيسا للبلاد ليكلف على الفور عادل عبد المهدي بتشكيل حكومة جديدة منهيا بذلك جمودا استمر شهورا بعد انتخابات عامة غير حاسمة في مايو أيار.

ومنصب الرئيس العراقي الذي يشغله عادة شخصية كردية هو منصب شرفي إلى حد بعيد لكن هذا التصويت خطوة رئيسية قبل تشكيل الحكومة الجديدة وهو ما فشل فيه الساسة منذ الانتخابات البرلمانية. ويمهل الدستور العراقي الرئيس 15 يوما لدعوة مرشح أكبر كتلة برلمانية إلى تشكيل حكومة لكن صالح (58 عاما) اختار أن يفعل ذلك بعد أقل من ساعتين من انتخابه.

وأمام عبد المهدي (76 عاما) الآن 30 يوما لتشكيل حكومة وعرضها على البرلمان للمصادقة عليها.

ومنذ الإطاحة بصدام حسين في 2003 في الغزو الذي قادته الولايات المتحدة يتم تقاسم السلطة في العراق بين أكبر ثلاثة مكونات عرقية وطائفية في البلاد.

ويخصص منصب رئيس الوزراء لعربي شيعي بينما يتولى رئاسة البرلمان عربي سُني ويتولى الرئاسة كردي.

وتعهد صالح أثناء أدائه اليمين بحماية وحدة العراق وسلامته.

وكان صالح المرشح المفضل لمعظم أعضاء البرلمان نظرا لموقفه الذي يعتبر أكثر ليونة بشأن قضية استقلال كردستان الشائكة.

إعداد هالة قنديل ومصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below