October 4, 2018 / 1:35 PM / in 2 months

مسؤولون كبار بالاتحاد الأوروبي يشجبون هجوما الكترونيا روسيا على منظمة دولية

بروكسل 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أبدى كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي قلقهم الشديد اليوم الخميس إزاء هجوم الكتروني على منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي كانت المخابرات العسكرية الروسية وراءه.

وقال جان كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية ودونالد توسك رئيس المجلس الأوروبي وفيدريكا موجيريني مسؤولة العلاقات الخارجية في بيان إن ”العمل العدواني يظهر ازدراء للغرض الرئيسي من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية“.

وأضاف البيان ”نحن نشجب مثل هذه الأعمال التي تقوض القانون الدولي والمؤسسات الدولية“.

وتابع ”الاتحاد الأوروبي سيواصل تعزيز قوة مؤسساته ومؤسسات الدول الأعضاء في المجال الرقمي“.

من ناحية أخرى قال وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت اليوم الخميس إن محاولات روسيا اختراق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أثناء تحقيقها في الهجوم بغاز أعصاب على سالزبري أظهر دون شك من كان وراء عملية التسميم.

وفي وقت سابق أعلنت السلطات الهولندية أنها أحبطت محاولة عملاء للمخابرات الروسية في أبريل نيسان لاختراق موقع المنظمة ومقرها هولندا.

وعثر على سيرجي سكريبال الكولونيل السابق في المخابرات العسكرية الروسية وابنته يوليا فاقدي الوعي على مقعد في الشارع في سالزبري في جنوب انجلترا في مارس آذار.

وقال هانت لهيئة الإذاعة البريطانية ”إذا كان أحد لا تزال تساوره الشكوك بشأن تورط الجيش الروسي في هجوم سالزبري فإن هذا ينهي هذه الشكوك“.

وأضاف ”من الضروري أن تدرك الحكومة الروسية أن ثمة عواقب إذا استهانت بالقانون الدولي بهذا الشكل، وأن أمرها سيفتضح وسيرى الناس الحكومة الروسية على حقيقتها - وهي أنها تنظيم يحاول إثارة الاضطرابات في مختلف أرجاء العالم“.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below