October 8, 2018 / 7:24 AM / a month ago

صربي قومي وبوسني مسلم ينضمان لكرواتي معتدل في مجلس رئاسة البوسنة

سراييفو 8 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت مفوضية الانتخابات في البوسنة في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين إن زعيم القوميين الصرب ميلوراد دوديك ومرشح أكبر حزب مسلم شفيق دزافيروفيتش فازا بالمقعدين المخصصين لطوائفهما في المجلس الرئاسي الثلاثي.

وانضم الزعيمان بذلك للكرواتي المعتدل جيلكو كومشيتش الذي شغل المقعد لولايتين بالفعل وتمكن من الفوز مجددا بحصوله على 49.5 بالمئة من الأصوات متغلبا على القومي دراجان كوفيتش مرشح أكبر حزب كرواتي وهو حزب الاتحاد الديمقراطي الكرواتي.

وقال رئيس مفوضية الانتخابات برانكو بيتريتش في مؤتمر صحفي إن دوديك حصل على 55 بالمئة من الأصوات فيما حصل دزافيروفيتش على 38 بالمئة مشيرا إلى أن نسبة الإقبال على التصويت بلغت 53.3 بالمئة.

وكان الاقتراع اختبارا للبوسنة وسيحدد إن كانت ستتحقق تقدما في محاولاتها الحصول على عضوية الاتحاد الأوروبي وتعزيز التعاون مع حلف شمال الأطلسي أم ستبقى مقيدة بالمشاحنات العرقية.

واعتمدت الحملات الانتخابية للأحزاب الصربية والكرواتية والبوسنية المسلمة على مفاهيم قومية وتعهدات تعود إلى زمن الحرب ولم تتضمن برامجها أي رؤية اقتصادية أو سياسية واضحة بعد مرور أكثر من 20 عاما على حرب راح ضحيتها 100 ألف قتيل.

وشمل الاقتراع الذي شارك فيه نحو 1.7 مليون ناخب اختيار أعضاء مجلس الرئاسة الثلاثي المكون من بوسني وكرواتي وصربي ونواب المجلس الأدنى من البرلمان.

ومن المقرر أن تعلن مفوضية الانتخابات النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية اليوم الاثنين.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below