October 12, 2018 / 1:46 PM / a month ago

شهود في محاكمة قس أمريكي محتجز بتركيا يقولون إن شهادات سابقة غير دقيقة

ألياجا (تركيا) 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال شهود أمام محكمة تركية اليوم الجمعة إن شهادات سابقة منسوبة لهم ضد القس الأمريكي آندرو برانسون غير دقيقة، مما يزيد التوقعات بإمكانية إطلاق سراحه وترحيله إلى الولايات المتحدة.

ويواجه القس اتهامات بأن له صلة بمسلحين أكراد وأنصار رجل الدين التركي فتح الله كولن الذي تتهمه أنقرة بالمسؤولية عن محاولة انقلاب في عام 2016. ونفى برانسون هذه الاتهامات وتطالب واشنطن بإطلاق سراحه على الفور.

ونفى أحد الشهود أنه قال لشاهد الإثبات ليفنت كلكان، الذي حضر جلسة اليوم عبر دائرة فيديو مغلقة، إن أحد أعضاء الكنيسة له صلة بالمسلحين.

وقال الشاهد ”لم أقل ذلك للسيد كلكان. سمعت ذلك منه“.

ورد كلكان ”أشعر بالصدمة الآن“.

لكنه قال بدوره للمحكمة إن بعض شهاداته السابقة ”أسيء فهمها“.

ومثل برانسون أمام المحكمة الواقعة في بلدة ألياجا على الساحل الغربي لتركيا مرتديا حُلة سوداء وقميصا أبيض وربطة عنق حمراء. وجلست زوجته بين الحاضرين بينما كان يستمع لشهادات شهود النفي والإثبات.

وقال برانسون بعدما استجوب القاضي أحد الشهور قبل استراحة الغداء ”لا أفهم ما علاقة ذلك بي“. وأضاف أن القاضي كان يسأل الشهود عن أحداث ليس له صلة بها.

وطلب أحد ممثلي الادعاء اليوم الجمعة من المحكمة أن ترفع القيود القضائية عن القس المحتجز أو المقيم قيد الإقامة الجبرية في منزله منذ عامين بسبب تهم متصلة بالإرهاب.

وقال محامي برانسون في وقت سابق لرويترز إن الحكم بإلغاء القيود القضائية يعني أن القس سيصبح بإمكانه مغادرة تركيا على الفور.

إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below