October 13, 2018 / 12:23 PM / a month ago

مؤسسة الطاقة النووية بالصين: التعاون مع بريطانيا مستمر رغم قيود أمريكية

شنغهاي 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت المؤسسة الصينية العامة للطاقة النووية (سي.جي.إن) اليوم السبت إن مشروعا مقترحا في بريطانيا ليس معرضا للخطر بسبب قواعد جديدة فرضتها الولايات المتحدة تمنع بكين من الحصول على تكنولوجيا أمريكية.

وتروج (سي.جي.إن) بالتعاون مع المؤسسة الوطنية النووية الصينية (سي.إن.إن.سي) لجيل ثالث متطور من المفاعلات يعرف باسم (هوا لونغ وان) في الأسواق الدولية.

وتسعى (سي.جي.إن) لتطبيق التكنولوجيا الجديدة في مشروع نووي مقترح في برادويل في انجلترا.

وقالت وزارة الطاقة الأمريكية يوم الخميس، وسط توترات تجارية متنامية بين بكين وواشنطن، إنها ستشدد من الرقابة على صادرات التكنولوجيا النووية المدنية للصين لمنعها من استخدامها لأغراض عسكرية أو لأي أغراض أخرى غير مصرح بها.

وقالت (سي.جي.إن) في بيان اليوم السبت إن المشروع المزمع في انجلترا لا يستخدم تكنولوجيا أمريكية.

وأضافت ”سنواصل دفع مشروع المفاعل النووي الجديد في انجلترا قدما مع شركائنا“.

إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير‭ ‬أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below