October 14, 2018 / 11:12 AM / a month ago

مقتل 22 على الأقل من قوات الأمن في هجمات لطالبان في أفغانستان

كابول 14 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الأحد إن متشددي حركة طالبان قتلوا 22 على الأقل من قوات الأمن بينهم قائد الشرطة في إحدى المناطق في هجمات متفرقة استهدفت نفاط تفتيش في إقليمين.

وكثفت طالبان هجماتها في الأقاليم الاستراتيجية في معركتها لطرد القوات الأجنبية وإسقاط الحكومة المدعومة من الغرب وإعادة نظام الحكم القائم على تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وقال رحمة الله يارمال حاكم إقليم زابل إن قائد شرطة منطقة ميزان التي تقع في جنوب الإقليم قتل في اشتباكات مع مقاتلي طالبان مساء أمس السبت.

وفي إقليم فراه في غرب أفغانستان قتل متشددو طالبان 21 من قوات الأمن في نقطتي تفتيش في منطقة بشت رود.

وقال جول أحمد فقيري عضو المجلس الإقليمي في فراه إن قوات طالبان أسرت أحد عشر جنديا واستولت على أسلحتهم.

وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن الهجمات. وقال المتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد في بيان ”قتل مقاتلونا قائد شرطة و25 جنديا أفغانيا في إقليمين ليل السبت“.

وفي الأسبوع الماضي طالبت الحركة الناخبين بمقاطعة الانتخابات التي ستجرى يوم 20 أكتوبر تشرين الأول الجاري قائلة إن الولايات المتحدة تستخدمها في إضفاء الشرعية على سلطتها ووجودها في البلاد.

وتعيق الانتخابات، التي يعتبرها شركاء أفغانستان الدوليون تمهيدا لانتخابات الرئاسة المقررة العام المقبل، فوضي في الإعداد ومزاعم تزوير ومخاوف من عنف المتشددين.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below