October 14, 2018 / 4:37 PM / a month ago

تلفزيون-معرض فني في بيروت يسلط الضوء على الجانب المظلم للشهرة

القصة

كانت صور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون من أبرز معالم معرض فني بيروت يوم الخميس (11 أكتوبر تشرين الأول).

والمعرض الذي يحمل اسم ”مونيمنتال“ هو المعرض المنفرد الثالث للفنان ”المجهول“، الذي يحمل الاسم المستعار سينت هوكس، ويحاول إظهار الجانب المظلم للشهرة وكيف تؤثر على المشاهير نفسيا، حسبما يقول رالف عريضة رئيس تحرير مجلة بلاستيك المنظمة للمعرض.

وأضاف عريضة ”لا يريد الفنان أن يكون التركيز على شخصيته أو شخصيتها بل يريد أن يكون التركيز على العمل“.

ويظهر في المعرض دبابة قابل للنفخ بشكل يشبه وجه ترامب، وأنف طويل يشبه ماسورة المدفع.

كان قرار إقامة معرض ”مونيمنتال“ في ما يُعرف باسم ”مبنى مركز مدينة بيروت“ أو ”البيضة“، الذي بني عام 1965 ونجا من الحرب الأهلية اللبنانية واضحا للغاية، وفقًا لمؤسس بلاستيك إيلي رزق الله.

وقال رزق الله ”البيضة ببيروت الجديدة، هيدا المبنى القديم يلي بعد عنده رواسب الحرب ومعالم الحرب عليه، هو ذات المفهوم، يعني إذا بتشوفوا ببيروت، هو ذات المفهوم (بالإنجليزية) تبع مونيمنتال، بجسد القوة تبع بيروت والضعف تبع بيروت بذات الوقت، ومحاط بصورة حلوة يلي نحنا عم منجرب نعملها لبيروت، يلي اللبنانية بحبوا يفرجوا لبيروت، بالتالي (بالإنجليزية) بضل يذكرنا بالحقيقة.. بضل يذكرنا بشو صار من قبل.. هو هيدا المعلم يلي بعدو الوحيد يلي صامد ضمن كل ها البنايات الجديدي العم منشوفها حوالينا“.

ويحتوي المعرض على لوحات زيتية، ومطبوعات ولوحات بالإسقاط الضوئي مع خلفية موسيقية.

إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below