October 16, 2018 / 12:11 PM / a month ago

مقدمة 2-كبار المصرفيين في أوروبا يحجمون عن المشاركة في مؤتمر استثمار سعودي

* الرؤساء التنفيذيون لإتش.إس.بي.سي وستاندرد تشارترد وكريدي سويس ينسحبون من المؤتمر

* المصرفيون ينضمون إلى رؤساء تنفيذيين لشركات إعلامية وتكنولوجية أعلنوا أنهم لن يحضروا المؤتمر

* القرارات تأتي وسط غضب عالمي بشأن اختفاء صحفي (لإضافة تفاصيل)

من لورانس وايت

لندن 16 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - انسحب رؤساء تنفيذيون لبعض من أكبر البنوك والشركات المالية الأوروبية من مؤتمر استثمار على مستوى عال من المقرر انعقاده في السعودية، لينضموا بذلك إلى العديد من رؤساء الشركات الذين أحجموا عن حضور المؤتمر في ظل مخاوف واسعة النطاق بشأن مصير الصحفي كمال خاشقجي.

فقد انسحب الرؤساء التنفيذيون لبنوك اتش.اس.بي.سي وستاندرد تشارترد وكريدي سويس وبورصة لندن، إضافة إلى رئيس مجلس إدارة بنك بي.إن.بي باريبا اليوم الثلاثاء من حضور مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار.

يأتي ذلك في أعقاب انسحابات في وقت سابق من جانب مسؤولين تنفيذيين ماليين أمريكيين كبار، من بينهم جيمي ديمون الرئيس التنفيذي لجيه.بي مورجان، ووسط ضغوط دولية متنامية على السعودية بشأن اختفاء خاشقجي.

واختفى خاشقجي، المقيم في الولايات المتحدة وأحد كبار منتقدي سياسات ولي العهد السعودي، في الثاني من أكتوبر تشرين الأول بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول.

وبينما انسحب معظم المصرفيين بدون أن يربطوا أفعالهم بالجدل الدائر حول مصير خاشقجي، أوضحت مصادر لدى بعض البنوك في أحاديث خاصة أنهم قلقون من التداعيات المحتملة على سمعتهم جراء الارتباط بهذا الحدث.

وقالت مؤسسة سيتي أوف لندن، التي تدير حي المال في العاصمة البريطانية، إن رئيسة مجلس إدارتها للسياسة والموارد كاثرين ماكجينيس لن تحضر المؤتمر.

وقال متحدث باسم المؤسسة ”ندعم دعوة الحكومة البريطانية للسلطات السعودية للتعاون بشكل كامل مع المحققين للوصول إلى إجابة واضحة وذات مصداقية على السؤال المتعلق بما الذي حدث. سنثير تلك التساؤلات مع نظرائنا السعوديين“. وانسحب مسؤولون تنفيذيون من قطاعي الإعلام والتكنولوجيا بالفعل من المؤتمر بعد اختفاء خاشقجي. ‭‬‬‬وتعتقد تركيا أنه قُتل وأن جثته جرى نقلها، وهو ما تنفيه السعودية. لكن وسائل إعلام أمريكية أفادت بأن المملكة تستعد حاليا للاعتراف بمقتل خاشقجي خلال تحقيق سار على نحو خاطئ. ووصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى الرياض اليوم لبحث القضية، التي تؤثر على العلاقات الأمريكية مع الرياض والتي طورها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعناية. وتكهن ترامب بأن ”قتلة مارقين“ ربما هم المسؤولين عن مقتل خاشقجي.

وقال منظمو المؤتمر السعودي أمس الاثنين إن المؤتمر سيمضي قدما، بعدما حذفوا في وقت سابق قائمة المتحدثين من على الموقع الإلكتروني للمؤتمر مع تزايد انسحاب المسؤولين التنفيذيين.

ولا يزال هناك عدد قليل من كبار المسؤولين المصرفيين من المقرر أن يتحدثوا في المؤتمر.

وسيتي جروب وجولدمان ساكس وسوسيتيه جنرال من بين البنوك المتبقية التي أحجمت عن التعليق اليوم الثلاثاء عما إذا كان كبار مسؤوليها غيروا خططهم أم لا.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below