October 18, 2018 / 5:15 AM / a month ago

مقدمة 1-هزيمة كبيرة لروكتس، وكافاليرز يتأكد من صعوبة الحياة بعد جيمس

(لإضافة هزيمة روكتس وكافاليرز)

18 أكتوبر تشرين الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قدم الثنائي أنطوني ديفيز ونيكولا ميروتيتش أداء مذهلا ليقود نيو أورليانز بليكانز للفوز 131-112 على مستضيفه هيوستون روكتس في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين الليلة الماضية فيما تأكد كليفلاند كافاليرز من صعوبة الحياة بعد ليبرون جيمس للمرة الثانية.

وظهر روكتس بعيدا عن الفريق الذي خسر بصعوبة في سبع مباريات أمام جولدن ستيت وريورز في نهائي القسم الغربي في الموسم الماضي.

وقدم صاحب الأرض أداء متواضعا وبدا الفريق ثقيلا في حركته التي ساعدته على التغلب على وريورز في افتتاح الموسم الماضي وجعلته من بين المرشحين للقب.

وأنهى بليكانز الشوط الأول متقدما 71-54 ووصل الفارق إلى 25 نقطة في منتصف الربع الثالث.

وقال مايك دانطوني مدرب روكتس في مقابلة تلفزيونية خلال المباراة ”نشعر بالإرهاق وحركتنا ثقيلة وهذا لا يساعد. لم نلعب بحيوية وتركنا الأمور تفلت من بين أيدينا في نهاية الشوط الأول“.

وظهر تأثير ذلك على أداء روكتس إذ فقد الفريق الكرة في 22 مناسبة مقابل 11 لبليكانز.

على الجانب الآخر وجد المدرب ألفين جنتري حلا لرحيل ديماركوس كازنز ثاني أفضل لاعب في الفريق إلى وريورز خلال الصيف.

واعتمد جنتري على ديفيز في مركز لاعب الارتكاز مع إتاحة الحرية لميروتيتش بلعب الدور الذي كان يلعبه ديفيز في الموسم الماضي.

ولم يتمكن روكتس من مجاراة سرعة بليكانز وهو الأسلوب الذي لجأ له جنتري بعدما ساهم في تأسيسه مع وريورز عندما كان مساعدا للمدرب ستيف كير في موسم 2014-2015 الذي حصد فيه اللقب لأول مرة بعد 40 عاما.

وأنهى ديفيز المباراة مسجلا 32 نقطة واستحوذ على 16 كرة مرتدة فيما أحرز ميروتيتش 30 نقطة بعدما نجح في تسجيل 11 محاولة على السلة من بينها ست رميات ثلاثية.

وسجل كل لاعب في التشكيلة الأساسية لبليكانز عشر نقاط على الأقل فيما أضاف البديل جوليوس راندل 25 نقطة في 23 دقيقة.

وأحرز جيمس هاردن 18 نقطة لروكتس وأضاف كريس بول 19 نقطة فيما كان إيريك جوردون هو الأعلى تسجيلا في صفوف الفريق برصيد 21 نقطة.

واكتفى الوافد الجديد كارميلو أنطوني بتسجيل تسع نقاط في 27 دقيقة مع روكتس.

وتأكدت جماهير كافاليرز أن فريقها سيعاني بعد رحيل جيمس للمرة الثانية بعدما خسر 116-104 أمام تورونتو رابتورز.

وفشل كافاليرز في بلوغ الأدوار الإقصائية عندما رحل جيمس إلى ميامي هيت في 2010 وعندما عاد بعد خمس سنوات قاده للنهائي أربع مرات متتالية وأحرز اللقب في 2016.

لكن جيمس قرر الرحيل هذه المرة إلى الغرب مع لوس أنجليس ليكرز.

ولم يخسر كافاليرز سوى في مناسبتين أمام رابتورز في اخر موسمين بواقع مرة في كل موسم وسحقه 4-صفر في الدور قبل النهائي للقسم الشرقي في هذين الموسمين.

وبعدما جاء الربع الأول متكافئا فرض رابتورز سيطرته على المباراة لينهي الشوط الأول متقدما 60-47.

وواصل صاحب الأرض هيمنته ووصل الفارق إلى 20 نقطة بفضل تألق كواي ليونارد الوافد الجديد من سان أنطونيو سبيرز وكايل لوري.

وأنهى لوري المباراة مسجلا 27 نقطة فيما أحرز ليونارد 24 نقطة واستحوذ على 12 كرة مرتدة بينما كان كيفن لاف هو الأكثر تسجيلا في صفوف كافاليرز برصيد 21 نقطة.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below