October 19, 2018 / 11:48 AM / 25 days ago

تلفزيون-لقطات من اجتماع قبل هجوم قُتل فيه قائد شرطة قندهار

القصة

قُتل الجنرال عبد الرازق قائد الشرطة في قندهار في هجوم خارج مقر حاكم الإقليم أمس الخميس (18 أكتوبر تشرين الأول) عندما فتح حارس النار على مجموعة من المسؤولين وهم ينصرفون من اجتماع مع الجنرال سكوت ميلر قائد القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان.

ولم يصب ميلر في الهجوم لكن قائد جهاز المخابرات في الإقليم قتل وأصيب حاكم الإقليم بجراح خطيرة مما يعني القضاء على قيادة واحد من أكثر الأقاليم أهمية من الناحية الاستراتيجية.

وأظهرت لقطات جنديا يجري نحو موقع الهجوم وطائرات تابعة لحلف الأطلسي فوق المكان.

ورغم أن عبد الرازق هو قائد الشرطة في قندهار إلا أنه كان من أقوى الشخصيات السياسية في أفغانستان وكان مناوئا بارزا لطالبان وصاحب سلطة لا منازع لها في جنوب البلاد المضطرب.

ويسلط هجوم قندهار الضوء على الوضع المضطرب في أفغانستان بعد أكثر من 17 عاما من الحرب وكذلك بعد الاجتماع الذي عقد الأسبوع الماضي بين مسؤولين في طالبان والمبعوث الأمريكي الخاص زلماي خليل زاد.

إعداد وتحرير أيمن سعد مسلم للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below