October 19, 2018 / 3:53 PM / 25 days ago

مقدمة 1-مصدر: الرئيس التنفيذي لدويتشه بنك لن يحضر مؤتمر الاستثمار السعودي

(لإضافة تعليقات لوزير الخارجية الألماني وتفاصيل)

فرانكفورت 19 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مصدر مطلع إن كريستيان سوينج الرئيس التنفيذي لدويتشه بنك ألغى خططا للمشاركة في مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار في السعودية.

وسوينج بين أحدث المنسحبين من المؤتمر، الذي يعقد على مدى ثلاثة أيام والمعروف باسم ”دافوس في الصحراء“، بعد اختفاء الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي في تركيا.

وامتنع دويتشه بنك عن التعقيب.

واختفى خاشقجي، المقيم في الولايات المتحدة والذي يكتب مقالات لصحيفة واشنطن بوست وأحد المنتقدين لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول في الثاني من أكتوبر تشرين الأول. وتعتقد تركيا أنه قُتل وجرى التخلص من جثته، في حين تنفي السعودية ذلك.

وألغى كثيرون من أولئك الذين كان من المنتظر أن يحضروا المؤتمر، بمن فيهم وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين، مشاركتهم لكن السعوديين يقولون إنهم يعتزمون المضي قدما في عقد المؤتمر في موعده المقرر في الفترة من الثالث والعشرين إلى الخامس والعشرين من أكتوبر تشرين الأول.

وحتى الآن، لم يعلن جو كايسر الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس الألمانية ما إذا كان سيحضر المؤتمر السعودي.

ووصف وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الذي كان يحاول إعادة بناء الروابط المتوترة مع السعودية قبل اختفاء خاشقجي، الوضع بأنه ”غير مقبول“. وأبلغ الصحفيين أن برلين ستعلن عن موقفها عندما تصدر الرياض بيانا بشأن القضية.

ويحث مشرعو المعارضة برلين على وقف مبيعات الاسلحة إلى المملكة، وهي ثاني أكبر مشتر للاسلحة الالمانية هذا العام بعد الجزائر.

وتظهر بيانات من وزارة الاقتصاد أن ألمانيا وافقت على مبيعات أسلحة إلى السعودية بقيمة إجمالية 416 مليون يورو في الأشهر التسعة الأولى من 2018.

وقال ماس للصحفيين ”إذا ثبت أن الشائعات صحيحة فإنه سيكون أمرا ليس فقط صادما بل أيضا غير مقبول. نعتقد أن الوقت مناسب الآن لصدور البيان الذي وعدت به السعودية“.

وأضاف أن ألمانيا سترد على الفور بعد صدور البيان، وبالتنسيق مع حلفائها الأوروبيين.

وقالت متحدثة باسم الحكومة إن حكومة ألمانيا تتخذ قراراتها بشأن أي مبيعات للاسلحة على أساس كل حالة على حدة، مع اعطاء اهتمام خاص لحقوق الإنسان في الدولة المتلقية.

ودعت أنالينا بيربوك زعيمة حزب الخضر اليساري التوجه إلى ”تجميد فوري“ لكل مبيعات الاسلحة الألمانية إلى السعودية وحثت كايسر ورؤساء الشركات الآخرين على إلغاء مشاركتهم في المؤتمر.

إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below