October 24, 2018 / 1:46 PM / 22 days ago

الأمم المتحدة: طرفا الحرب في جنوب السودان اختطفا مئات النساء والفتيات

24 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت بعثة الأمم المتحدة في دولة جنوب السودان إن قوات الحكومة والمتمردين خطفوا مئات النساء والفتيات هذا العام وإن الكثيرات منهن اغتصبن أو استعبدن جنسيا.

وأفاد تقرير للبعثة أمس الثلاثاء أن مختطفين آخرين صغارا أجبروا على أن يصبحوا جنودا أطفالا، وأن كثيرين من هؤلاء المختطفين ما زالوا محتجزين لدى خاطفيهم.

وقعت الانتهاكات خلال حرب أهلية على يد قوات موالية لحكومة الرئيس سلفا كير ومتمردين يقاتلون لصالح ريك مشار. وقال التقرير إن عمليات الخطف تنتهك القانون الدولي وقد ترقى إلى مستوى جرائم حرب.

وجاء في التقرير ”أحيانا لم تتعد أعمار الفتيات 12 عاما ووقع عليهن الاختيار ليصبحن زوجات لجنود. أجبرن على السير أمامهم ليستطيع (الجنود) اختيار من يريدون. استغلوهن وبالطبع جرى اغتصابهن

ونفى المتحدث باسم الجيش لول رواي كوانج صحة الاتهامات.

وقال ”ليس لدينا أي دليل يثبت ارتكابنا كل هذه الادعاءات الموجهة إلينا. ما لدينا لنقوله لهم هو: عليهم تقديم الدليل وليس فقط التقرير من جنيف ونيويورك“.

وقال المتحدث باسم المتمردين لام بول جابرييل ”ستحقق قيادة (الحركة الشعبية لتحرير السودان والجيش الشعبي لتحرير السودان) في هذه الاتهامات عبر قناة سليمة وستتم مساءلة كل من يثبت أنه مذنب حتى تتحقق العدالة“.

جاء نشر التقرير بعد تحقيق أجري بين أبريل نيسان وأغسطس آب في جنوب غرب البلاد.

واندلعت الحرب الأهلية في جنوب السودان في عام 2013. ووقع طرفا الحرب معاهدة سلام الشهر الماضي. ونزح نحو أربعة ملايين شخص عن منازلهم خلال الصراع.

إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below