October 26, 2018 / 5:18 PM / 17 days ago

مقدمة 1-تعيين تشانج البالغ من العمر 26 عاما رئيسا لانترناسيونالي

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

ميلانو 26 أكتوبر تشرين الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال انترناسيونالي اليوم الجمعة إنه عين ستيفن تشانج البالغ من العمر 26 عاما رئيسا جديدا للنادي المنافس في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم وتعهد رجل الأعمال الصيني بأن يقود النادي إلى عهد جديد.

وتشانج، الذي أصبح الرئيس 21 للنادي عبر تاريخه الممتد لنحو 110 أعوام، هو ابن تشانج جيندونج رئيس مجموعة سونينج القابضة الصينية للإلكترونيات والتي اشترت حصة أغلبية في النادي عام 2016.

وسيحل تشانج محل الإندونيسي إيريك توهير الذي كان رئيسا لانترناسيونالي في السنوات الخمس الماضية في فترة لم يتوج فيها النادي بأي لقب كبير.

وكان تشانج يشغل مكانا في مجلس الإدارة خلال العامين الماضيين وأشرف فعليا على إدارة شؤون النادي اليومية.

وتوج انترناسيونالي، بطل أوروبا ثلاث مرات، بلقب دوري الدرجة الأولى الايطالي 18 مرة وبكأس ايطاليا سبع مرات لكنه تعثر منذ فاز بثلاثية الدوري والكأس في ايطاليا ودوري أبطال أوروبا مع المدرب جوزيه مورينيو في 2010.

ولوتشيانو سباليتي هو المدرب 12 للفريق منذ رحيل مورينيو وعين ستة منهم تحت رئاسة توهير.

ولم ينه انترناسيونالي الموسم ضمن الثلاثة الكبار بالدوري منذ موسم 2010-2011 بينما حصد الغريم يوفنتوس اللقب في آخر سبعة مواسم.

وعاد الفريق لدوري الأبطال هذا الموسم بعد غياب ست سنوات مستفيدا من زيادة عدد الأندية بدور المجموعات بالمسابقة إلى أربع أندية بدلا من ناديين.

وقال تشانج في بيان نشره النادي ”أنا فخور جدا اليوم لقيادة النادي في عهد جديد“.

وأضاف ”سنواصل التركيز على تحسين الأداء الرياضي والتأكد من حصول الفريق على الدعم الكامل للمنافسة على أعلى المستويات في المسابقات المحلية والدولية“.

ويحتل انترناسيونالي، الذي يتشاطر استاد سان سيرو مع جاره وغريمه ميلانو، المركز الثالث في الدوري بفارق ست نقاط عن المتصدر يوفنتوس كما يحتل المركز الثاني بمجموعته بدوري الأبطال.

وقال النادي في تسجيل فيديو نشره على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي ”النادي وجماهيره والمدينة كانت تنتظرك. مرحبا أيها الرئيس تشانج“.

وقال تشانج في الفيديو ”عندما أغمض عيني أرى مدينة تمتلك تاريخا عريقا وأمامها الكثير. إنه ناد يلعب ليفوز بقلوب الجميع. وبعد ذلك أفتح عيني لأرى أن كل هذا موجود بالفعل هنا. أنا مستعد، هل أنتم مستعدون؟“ (اعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below