October 28, 2018 / 3:01 PM / 16 days ago

تلفزيون-حكومة إسرائيل تقف دقيقة حدادا والسلطة الفلسطينية تدين هجوم بنسلفانيا

القصة

وقف أعضاء مجلس الوزراء الإسرائيلي اليوم الأحد (28 أكتوبر تشرين الأول) دقيقة حدادا على أرواح ضحايا هجوم مُسلح على معبد يهودي في بيتسبرج بولاية بنسلفانيا الأمريكية.

ووقع الهجوم أمس السبت (27 أكتوبر تشرين الأول) وأسفر عن مقتل 11 شخصا على الأقل بالرصاص.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بداية الجلسة الوزارية الأسبوعية ”دولة إسرائيل بأكملها تعزي عائلات قتلى المذبحة المروعة في معبد تري أوف لايف (شجرة الحياة) في بيتسبرج“.

وأضاف أن هجوم أمس السبت هو ”أكبر جريمة لمعاداة السامية“ في سجل أحداث الولايات المتحدة ودعا العالم إلى الاتحاد لمحاربة معاداة السامية في كل مكان.

وتابع ”يصعب تصوير هول قتل يهود تجمعوا للصلاة يوم السبت وقُتلوا فقط لأنهم يهود“.

وكان مسلح اقتحم المعبد وهو يصيح ”الموت لكل اليهود“ أثناء صلوات السبت وقتل 11 مصليا وأصاب ستة آخرين بينهم أربعة من أفراد الشرطة قبل القبض عليه.

وأدان يهود يزورون الحائط الغربي المقدس لدى اليهود في القدس الشرقية الهجوم.

وقال نتنياهو ”نيابة عني وعن حكومة إسرائيل ودولة إسرائيل أنقل تعازينا القلبية لعائلات من فقدوا ذويهم. نصلي جميعنا من أجل سرعة تعافي المصابين“.

وأصدرت وزارة الخارجية الفلسطينية بيانا أدانت فيه الهجوم الذي وصفته ”بالعمل الإرهابي... الذي أودى بحياة عدد من المواطنين الأمريكيين اليهود و(أصاب) بعض رجال الشرطة“.

واحتُجز المهاجم المشتبه به ويدعى روبرت باورز (46 عاما) بعد إصابته في اشتباك مع الشرطة ووجه له مدعون اتحاديون 29 تهمة جنائية من بينها العنف ومخالفة قوانين الحقوق المدنية الأمريكية.

إعداد ياسمين حسين ومحمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below