October 31, 2018 / 7:15 AM / 16 days ago

باكستان تخلي سبيل مسيحية حُكم عليها بالإعدام في قضية ازدراء أديان

إسلام اباد 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قضت المحكمة العليا الباكستانية اليوم الأربعاء بإلغاء إدانة مسيحية حُكم عليها بالإعدام شنقا في قضية ازدراء للأديان وذلك في قرار من المرجح أن يدفع إسلاميين إلى تنظيم احتجاجات حاشدة في الشوارع.

وكان حكم الإعدام صدر ضد آسيا بيبي، وهي أم لأربعة أبناء، عام 2010 لتصبح أول امرأة يصدر ضدها مثل هذا الحكم بموجب قوانين الهرطقة الصارمة في باكستان.

وأدينت بيبي بسبب تعليقات مزعومة بها ازدراء للإسلام بعد أن اعترض جيرانها على شربها الماء في أكوابهم لأنها ليست مسلمة.

ونفت بيبي تهمة ازدراء الأديان.

وأغضبت قضيتها المسيحيين في أنحاء العالم وكانت مثار انقسام داخل باكستان حيث اغتيل سياسيان حاولا مساعدتها.

وقال كبير القضاة صادق ناصر ”تم إلغاء الإدانة. تمت تبرئتها من جميع التهم وإن لم تكن مطلوبة على ذمة قضايا أخرى فسيتم الإفراج عنها فورا“.

وكان إسلاميون في باكستان جعلوا قضية بيبي نقطة رئيسية في حملاتهم إذ يعارض كثير منهم الإفراج عنها.

وقالت حركة لبيك باكستان الإسلامية المتشددة التي تعتبر المعاقبة على ازدراء الأديان هدفا رئيسيا لها قد حذرت المحكمة هذا الشهر من أي ”تنازل أو تخفيف“ في قضية بيبي.

وقالت في بيان قبل حكم اليوم الأربعاء ”أي محاولة لتسليمها لدولة أجنبية ستكون لها عواقب وخيمة“.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below