6 كانون الثاني يناير 2015 / 07:13 / بعد 3 أعوام

أسوأ يوم لنيكي في 10 أشهر بفعل مخاوف منطقة اليورو والين القوي

طوكيو (رويترز) - منيت الأسهم اليابانية بأكبر تراجع لها في نحو عشرة أشهر يوم الثلاثاء مع تأثر الشهية للمخاطرة جراء عدم التيقن المحيط بمستقبل اليونان في منطقة اليورو وانحدار أسعار النفط في حين نال الين القوي من أسهم المصدرين.

رجل يمر بلوحة تعرض مؤشرات الاسواق المختلفة في طوكيو يوم الثلاثاء. تصوير: ايسي كاتو - رويترز

وفي أسوأ يوم له منذ 14 مارس آذار تراجع مؤشر نيكي القياسي ثلاثة بالمئة ليغلق عند 16883.19 نقطة غير بعيد بذلك عن أدنى مستوى في ستة أسابيع 16672.94 نقطة الذي سجله في 17 ديسمبر كانون الأول.

ومع انخفاض أسعار النفط إلى أدنى مستوياتها منذ ربيع 2009 تراجع مؤشر قطاع النفط والتعدين ببورصة طوكيو 5.5 بالمئة. وفقد سهم إنبكس كورب 5.8 بالمئة.

وعانت أسهم المصدرين بفعل الين القوي الذي كسر حاجز 119 ينا للدولار في أواخر الجلسة. وانخفض سهم نيسان موتور 4.4 بالمئة وباناسونيك كورب 3.1 بالمئة.

وهبط مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 2.9 بالمئة إلى 1361.14 نقطة في حين نزل مؤشر جيه.بي.اكس-نيكي 400 بنسبة 2.9 بالمئة ليغلق على 12327.80 نقطة.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below