27 كانون الثاني يناير 2015 / 07:44 / منذ 3 أعوام

المركزي السويسري يقول إنه مستعد للتدخل في سوق الصرف

زوريخ (رويترز) - قال نائب رئيس مجلس إدارة البنك المركزي السويسري في مقابلة يوم الثلاثاء إن البنك مستعد للتدخل في سوق الصرف الأجنبي لتيسير السياسة النقدية بعدما تخلى عن السقف الذي حدده لتداول الفرنك في وقت سابق هذا الشهر.

وفاجأ البنك الأسواق في 15 من يناير كانون الثاني بتخليه عن سقف حدده منذ ثلاث سنوات لسعر الفرنك مقابل اليورو وهي السياسة التي قال لاحقا إن الدفاع عنها في الشهر الحالي وحده كان سيكلف البنك 100 مليار فرنك سويسري (110.84 مليار دولار) إذا استمر فيها.

وقال جان بيير دانتين لصحيفة تاجيس أنزيجير اليومية السويسرية ”التخلي عن السقف يعني تشديد السياسة النقدية. نحن نقبل هذا ولكن إلى حد معين. نحن مستعدون من حيث العوامل الأساسية للتدخل في سوق الصرف الأجنبي.“

وقال دانتين إن الأمر سيستغرق بعض الوقت كي تتوازن أسواق الصرف الأجنبي لكنه رفض ذكر مستويات محددة وقال إن البنك المركزي لا يراقب سعر الصرف مع اليورو فقط وإنما مع الدولار أيضا.

وردا على سؤال عن استراتيجية جديدة للعملة قال دانتين إن سياسة الدنمرك بربط سعر الكرونة باليورو لن تكون مناسبة لسويسرا لكن النظام في سنغافورة والذي يسمح للدولار السنغافوري بالارتفاع أو الانخفاض مقابل عملات شركائها التجاريين الرئيسيين في نطاق محدد غير معلن ”يستحق الدراسة المتأنية“.ودافع عن قرار المركزي السويسري التخلي عن سقف تداول الفرنك قائلا إن مخاطر تلك السياسة على الاقتصاد بدأت تفوق مزاياها.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below