18 شباط فبراير 2015 / 09:44 / منذ 3 أعوام

الاسترليني يرتفع بعد بيانات بريطانية واليورو يتراجع

عملات ورقية من الجنيه الاسترليني - ارشيف رويترز

لندن (رويترز) - شهد الجنيه الاسترليني أكبر تحركات في أسواق العملات الرئيسية يوم الأربعاء مدعوما بمزيد من المؤشرات الإيجابية لآفاق الاقتصاد البريطاني قبيل الانتخابات في مايو أيار.

وفي أوروبا لا تزال جميع الأنظار تتركز على أزمة اليونان وتداعياتها على اليورو بينما استقر الين بعدما صعد بفعل تأكيد البنك المركزي الياباني على أنه لا يرى هناك حاجة لطبع مزيد من الأموال لتحفيز الاقتصاد.

وقال هاروهيكو كورودا محافظ البنك إنه لا يرى حاجة عاجلة إلى تمديد التحفيز النقدي مجددا في ظل ارتفاع التضخم صوب هدف الاثنين بالمئة لكنه أضاف أن بنك اليابان ”لن يتردد“ إذا تغيرت توقعات التضخم.

وفي بريطانيا زاد متوسط الأجر الأسبوعي شاملا العلاوات 2.4 بالمئة على أساس سنوي في ديسمبر كانون الأول متجاوزا التوقعات بينما لم يزد التضخم على 0.5 بالمئة. وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن معدل البطالة في بريطانيا انخفض إلى 5.7 بالمئة وهي أقل نسبة في أكثر من ست سنوات وهو ما دفع الاسترليني للصعود بنحو واحد في المئة إلى 73.64 بنس مقابل اليورو.

وبشكل عام فإن المراهنات في صالح الاسترليني - الذي يتم تداوله الآن عند أعلى مستوياته في ست سنوات أمام سلة من العملات - حيث يعتقد أن بريطانيا ستصبح وجهة أكثر أمانا للاستثمارات عن نظرائها في أوروبا في السنوات القادمة مع زيادة النمو وارتفاع عائدات السندات.

ومقابل الدولار صعد الاسترليني أيضا 0.5 في المئة إلى 1.5434 دولار.

وهبط اليورو بثلث نقطة مئوية إلى 1.1374 دولار. وبحلول الساعة 1252 بتوقيت جرينتش استقر الين عند 119.29 ين مقابل الدولار.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below