5 آذار مارس 2015 / 09:49 / بعد 3 أعوام

جينيل تقول كردستان العراق مدين لها بمبلغ 233 مليون دولار

زوريخ (رويترز) - قالت جينيل انرجي إحدى المنتجين الرئيسيين للنفط في اقليم كردستان العراق إن الإقليم لا يزال مدينا لها بمبلغ 233 مليون دولار مستحقات عن نفط باعته لحكومة الإقليم وإنها تأمل في بدء تلقي مدفوعات منتظمة هذا العام.

دخان يتصاعد من مدخنة في حقل نفط طق طق بأربيل يوم 16 أغسطس آب 2014. تصوير: أزاد لشكري - رويترز

وأعلنت الشركة يوم الخميس تكبدها خسائر 312.8 مليون دولار عن العام 2014 فيما يرجع أساسا إلى شطب بعض أصولها في عمليات التنقيب. وارتفعت الايرادات حوالي 50 بالمئة إلى 520 مليون دولار.

وزاد سهم جينيل 3.5 بالمئة الساعة 0818 بتوقيت جرينتش.

ووجدت شركات النفط العاملة في كردستان نفسها محصورة وسط نزاع بين حكومة العراق المركزية وحكومة الاقليم بسبب حقوق السيطرة على صادرات الخام.

وتوصل الجانبان إلى اتفاق في نهاية العام الماضي واستأنفت بغداد المدفوعات للحكومة الكردية لكن وصول الأموال كان بطيئا إلى الشركات.

وقالت جينيل إن حكومة كردستان أسست آلية مبيعات محلية مؤقتة تتلقى الشركة من خلالها 50 بالمئة من إيرادات مبيعات النفط من حقل طق طق.

وقال توني هايوارد الرئيس التنفيذي للشركة في بيان ”نتوقع تلقي مدفوعات منتظمة عن الصادرات على مدى 2015.“

وأثر انخفاض أسعار النفط على جينيل أيضا حيث أعلنت الشركة في يناير كانون الثاني أنها تتوقع انخفاض إيرادات العام الحالي.

وقلصت الشركة أيضا برنامج الإنفاق الرأسمالي بنسبة 70 بالمئة مقارنة مع العام الماضي إلى 200-250 مليون دولار وتخطط لتقليص الوظائف لخفض التكاليف.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below