1 نيسان أبريل 2015 / 13:07 / بعد 3 أعوام

وزير الطاقة: الإمارات تعتزم زيادة طاقة استيراد الغاز

دبي (رويترز) - قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي يوم الأربعاء إن الإمارات تخطط لزيادة طاقة استيراد الغاز وتعتبر تراجع أسعار الغاز الطبيعي المسال حافزا لكثير من الدول لتنويع إمداداتها من الغاز.

وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي - ارشيف رويترز

وقال المزروعي للصحفيين على هامش مناسبة تتعلق بالطاقة إن الإمارات ستزيد كمية الغاز الطبيعي المسال أو طاقة الاستيراد في المستقبل مضيفا أن الهدف من ذلك هو توفير الكميات اللازمة لتوليد الكهرباء.

وتابع أن هناك تراجعا كبيرا في أسعار الغاز الطبيعي المسال وهي جميعا أمور تشجع الكثير من البلدان على اعتباره جزءا من مصادرها المتنوعة للغاز.

وذكر المزروعي أن هناك خططا لتحديث وحدة عائمة لاستيراد الغاز المسال وإعادته إلى حالته الغازية في ميناء جبل علي استعدادا لاستقبال المزيد من الواردات بحيث يتم زيادة طاقة المنشأة الحالية التي تبلغ ثلاثة ملايين طن سنويا. لكن الوزير لم يكشف عن تفاصيل زيادة الطاقة أو الإطار الزمني لذلك.

وتبني الإمارات العربية المتحدة وحدة لاستيراد الغاز الطبيعي المسال في ميناء الفجيرة تعرف باسم الإمارات للغاز الطبيعي المسال بطاقة تسعة ملايين طن سنويا.

وتحصل دولة الإمارات على كميات محدودة من الغاز القطري عبر خط أنابيب دولفين الذي يساعد في تغذية محطات الكهرباء وتحلية المياه في الفجيرة.

وقال المزروعي إن الإمارات تتحرك لزيادة طاقة خط أنابيب دولفين وتطور ما لديها من موارد للغاز مثل حقلي شاه وباب.

وبدأ مشروع شاه عملياته هذا العام وسيبلغ طاقة الإنتاج القصوى في الربع الثاني.

وأشار المزروعي إلى أن الخطط التي تضعها الإمارات واقعية ويمكن إنجازها.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below