15 نيسان أبريل 2015 / 12:52 / بعد 3 أعوام

اليورو تحت ضغط مع تمسك المركزي الأوروبي بالتيسير النقدي

لندن (رويترز) - تراجع اليورو على نطاق واسع يوم الأربعاء بعد أن أبقى البنك المركزي الأوروبي على أسعار الفائدة دون تغيير كما كان متوقعا ومن المرجح أن يؤكد تمسكه بسياسة التيسير النقدي رغم الانتعاش الأخير في النشاط الاقتصادي.

عملات فئة عشرة يورو ودولارات امريكية في فيينا في صورة بتاريخ 16 مارس اذار 2015. تصوير: هاينز بيتر بادر - رويترز.

وانخفض اليورو 0.7 بالمئة إلى 1.0585 دولار وهبط 0.5 بالمئة أمام الين إلى 126.52 ين.

كان اليورو سجل أدنى مستوى أمام الدولار في شهر عند 1.05205 دولار يوم الاثنين وأقل سعر في عامين أمام الين 126.08 ين يوم الثلاثاء.

وقال بيتر كينسلا محلل سوق الصرف لدى كومرتس بنك ”سيكون من غير المنطقي أن نتوقع أي تغييرات (في برنامج البنك المركزي الأوروبي لشراء الأصول) قريبا جدا ... كل هذا يعني أن اليورو سيتعرض للبيع مع كل موجة صعود.“

وارتفع اليورو يوم الثلاثاء بدعم من ضعف الدولار الذي تراجع بعد أن أخفقت بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية في الوفاء بتوقعات السوق.

وأضرت البيانات بمؤشر الدولار الذي ارتفع إلى 99.990 يوم الاثنين. واستقر المؤشر يوم الاربعاء عند 99.242 مرتفعا 0.5 في المئة.

وأضرت بيانات ضعيفة من الصين بالدولار الأسترالي الذي جرى تداوله منخفضا 0.5 بالمئة عند 0.7593 دولار أمريكي. وتباطأ النمو السنوي في الصين لأقل مستوى في ست سنوات عند 7.0 بالمئة في الربع الأول كما تراجعت مؤشرات أخرى لأدنى مستواتها في سنوات.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below