6 أيار مايو 2015 / 19:24 / بعد 3 أعوام

الهند وإيران توقعان اتفاق ميناء رغم تحذير أمريكي

نيودلهي (رويترز) - توصلت الهند إلى اتفاق يوم الأربعاء لتطوير ميناء استراتيجي في جنوب شرق إيران على الرغم من ضغوط امريكية لعدم التعجل في عقد مثل هذه الاتفاقات التجارية قبل أن تبرم القوى العالمية اتفاقا نوويا نهائيا مع طهران.

ووقع وزير النقل البحري نيتين جادكاري ونظيره الإيراني عباس أحمد أخوندي مذكرة تفاهم لتطوير ميناء شاباهار المطل على خليج عمان قرب الحدود الإيرانية مع باكستان المنافس اللدود للهند.

وقالت الحكومة الهندية في بيان ”الشركات الهندية ستستأجر رصيفين موجودين في الميناء وستشغلهما كمحطتين للحاويات والشحنات متعددة الأغراض“ مضيفة أن التنفيذ يتطلب إبرام اتفاق تجاري.

كانت الهند وإيران اتفقتا في 2003 على تطوير الميناء لكن المشروع لم يحرز تقدما يذكر بفعل العقوبات الغربية المفروضة على طهران بسبب برنامجها النووي.

ويريد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي إبرام صفقات تجارية مع إيران ودول خليجية أخرى ويحفزه في ذلك توقيع الرئيس الصيني شي جين بينغ اتفاقات في مجالي الطاقة والبنية التحتية مع باكستان بقيمة 46 مليار دولار.

وأرسلت الهند في الآونة الأخيرة وفدا إلى إيران لاستكشاف فرص توقيع صفقات في التجارة والطاقة والبنية التحتية متشجعة باتفاق مؤقت ابرم في الثاني من ابريل نيسان بخصوص البرنامج النووي لطهران.

لكن الولايات المتحدة أبدت قلقا من أن الهند تتحرك بخطى أسرع من اللازم وأنها قد تقوض العقوبات المفروضة على إيران لمحاولة حملها على الجلوس إلى طاولة التفاوض.

وتقول واشنطن إنه لا توجد ضمانات للتوصل إلى اتفاق نهائي مع طهران قبل انتهاء المهلة المحددة لذلك في 30 يونيو حزيران.

وفي وقت سابق يوم الاربعاء قال ريتشارد فيرما سفير الولايات المتحدة لدى الهند ”العقوبات لن تحل المشكلة لكنها بالتأكيد ستواصل دفع إيران نحو اتفاق نهائي.“

ومن مزايا إقامة مرفأ للحاويات والبضائع في شاباهار بالنسبة للهند إتاحة منفذ بحري لأفغانستان غير المطلة على أي بحار وهو ما سيقلل من اعتمادها على باكستان.

وقال مصدر بوزارة التجارة إن إيران اقترحت اتفاقا للتجارة الحرة مع الهند. وفي ظل التجارة المقومة بالروبية مع إيران -التي بدأت في 2012 بسبب التعقيدات الناجمة عن العقوبات- زادت الصادرات الهندية إلى طهران إلى المثلين تقريبا في العامين الأخيرين لتصل إلى أربعة مليارات دولار.

وقال خالد خان المدير الإقليمي لاتحاد منظمات التصدير الهندية في مومباي إن المصدرين الهنود يرغبون في تعزيز ذلك باستخدام منطقة للتجارة الحرة قيد التطوير قرب شاباهار لزيادة الصادرات إلى كومنولث الدول المستقلة المؤلف من جمهوريات سوفيتية سابقة.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below