2 حزيران يونيو 2015 / 20:54 / منذ عامين

شيفرون تدفع غرامة مالية قياسية في انفجار ببئر للغاز الطبيعي ببنسلفانيا

هاريسبرج (بنسلفانيا) (رويترز) - دفعت شركة شيفرون الأمريكية المنتجة للنفط والغاز الطبيعي غرامة قدرها 939553 دولارا بسبب انفجار مميت عام 2014 في واحد من آبارها بولاية بنسلفانيا فيما وصفه مسؤولون بالولاية بأنه أكبر مبلغ يدفع في حادثة واحدة.

شعار شركة شيفرون بجانب لوحة باسعار الوقود في محطة للوقود في كاليفورنيا يوم 10 اكتوبر تشرين الاول 2014. تصوير: مايك بليك - رويترز.

وقال المتحدث باسم وزارة حماية البيئة جون بويستر إن الغرامة أبرزت تقييم الوزارة بأن إدارة الشركة - وهي ثاني أكبر شركة أمريكية للنفط - للبئر فشلت في تلبية المعايير المعمول بها في الولاية.

وقال ”كان هناك شعور بأن شيفرون كان لابد أن يكون لها سيطرة أكبر على ممتلكاتها.“

واحترق إيان ماكي (27 عاما) وهو موظف مع شركة كاميرون انترناشونال إحدى الشركات المتعاقدة مع شيفرون حتى الموت يوم 11 فبراير شباط 2014 عندما انفجر الغاز الطبيعي الذي تسرب من بئر نيو لانكو إتش.7 في مقاطعة جرين كاونتي جنوبي غربي بيتسبرج.

وكان ماكي قد توجه ليتحقق من صوت بدا له كالفحيح في البئر قبل الانفجار.

واستقدمت شيفرون متخصصين في إطفاء الحرائق من تكساس لكن الحريق لم يخمد في البئر إلا يوم 23 فبراير شباط وفي بئر لانكو 6 إتش إلا بعدها بيومين.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below