3 كانون الأول ديسمبر 2015 / 15:48 / بعد عامين

أسهم مصر تصعد مع آمال بحل مشكلة نقص النقد الأجنبي وأسواق الخليج تتراجع

صالة التداول في البورصة المصرية يوم الخميس. تصوير محمد عبد الغني - رويترز.

دبي (رويترز) - ارتفعت البورصة المصرية يوم الخميس مع آمال بأن يتمكن البنك المركزي من حل مشكلة نقص النقد الأجنبي في البلاد بينما هبطت أسواق الأسهم الخليجية بعد تراجع أسعار النفط ليلة الأربعاء.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 2 بالمئة إلى 6779 نقطة محققا مكاسب لليوم الثالث على التوالي.

وسيضخ البنك المركزي دولارات في السوق هذا الشهر ويخطط لطرح عطاء استثنائي لبيع العملة الصعبة بحسب بيان من رئاسة الجمهورية يوم الأربعاء.

لكن لم يتضح بعد من أين ستحصل مصر على العملة الصعبة لزيادة ضخ الدولارات ويعتقد كثير من الخبراء الاقتصاديين أن خفض قيمة الجنيه يبقى حتميا في مرحلة ما.

ولا يزال المستثمرون الأجانب من غير العرب يبيعون أسهما أكثر مما يشترون مع صعود السوق في الثلاث جلسات السابقة بحسب ما أظهرته بيانات البورصة وهو ما يشير إلى قلق الكثيرين.

وارتفع سهم جلوبال تليكوم 3.2 في المئة إلى 1.92 جنيه مصري بعدما قفز بالحد الأقصى اليومي عشرة في المئة أمس.

وقالت الشركة في بيان مقتضب إن صحيفة لم تسمها نشرت تقريرا عن شائعات بأن فيمبلكوم الأوروبية عرضت شراء جلوبال بسعر 2.30 جنيه للسهم. وتملك فيمبلكوم 52 بالمئة في جلوبال بحسب أحدث البيانات.

وقالت جلوبال إنها لا ترد على الشائعات مؤكدة أنها ليس لديها أي أحداث حقيقية غير معلنة. ولم تذكر تفاصيل أخرى.

وقالت فيمبلكوم بعد أن إتصلت بها رويترز في أمستردام ”بموجب سياستنا.. لا نعلق على شائعات وتكهنات في السوق.“

وأكد آلن سانديب مدير البحوث لدى نعيم للسمسرة على تقييم سهم جلوبال عند توصية ”بالشراء“ وقال إن فيمبلكوم ربما تستخدم جزءا من حصيلة إعادة تمويل قرض متوقعة بنهاية العام في التقدم بعرض لشراء الحصة الباقية التي لا تملكها في جلوبال.

وفي السوق السعودية تراجع المؤشر الرئيسي 1.1 في المئة بعدما هبط خام القياس العالمي مزيج برنت بأكثر من أربعة في المئة إلى أقل من 43 دولارا للبرميل الليلة الماضية - بفعل توقعات بأن منظمة أوبك لن تغير سقف إنتاجها في اجتماعها هذا الأسبوع - رغم تعافيه جزئيا يوم الخميس.

وانخفضت جميع القطاعات باستثناء أسهم الشركات الاستهلاكية مع صعود سهم مجموعة الطيار للسفر 9.6 بالمئة في ثاني يوم من التداول المكثف بعدما قفز 8.8 في المئة يوم الأربعاء.

وأشار متعاملون إلى شائعة سرت في السوق يوم الأربعاء بأن شركة استثمار سعودية ستشتري حصة في الطيار. ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من مسؤول بالشركة.

وارتفع سهم المملكة القابضة 4.6 في المئة بعدما قفز 8.5 في المئة في الجلسة السابقة في ثالث يوم من تداول مكثف غير معتاد.

وأظهرت بيانات لرويترز أن دي.بي بلاتينيوم أدفيسورز وهي شركة استثمار مقرها لوكسمبورج وإحدى وحدات دويتشه بنك زادت حصتها في المملكة القابضة منذ مارس أذار.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.7 بالمئة في تعاملات هزيلة. وكانت هناك عمليات بيع للأسهم القيادية وحتى الأسهم المأمونة مع تراجع سهم بنك قطر الوطني 1.5 بالمئة بينما هوى سهم أريد للاتصالات 7.1 في المئة.

وأسواق الأسهم في دبي وأبوظبي وسلطنة عمان كانت مغلقة يوم الخميس في عطلات عامة.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

السعودية.. تراجع المؤشر 1.1 في المئة إلى 7268 نقطة.

قطر.. انخفض المؤشر 0.7 في المئة إلى 10479 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 2.0 بالمئة إلى 6779 نقطة.

الكويت.. تراجع المؤشر 0.3 في المئة إلى 5789 نقطة.

البحرين.. زاد المؤشر 0.2 في المئة إلى 1227 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below