3 كانون الأول ديسمبر 2015 / 17:34 / بعد عامين

البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير يعطي تركيا والأردن غالبية التمويل المخصص للمهاجرين

لندن (رويترز) - قال البنك الاوروبي للانشاء والتعمير إنه سيقدم ما لا يقل عن 500 مليون يورو لتركيا والأردن لتحسين شبكات المياه والصرف الصحي والنقل وإن غالبية هذه الأموال ستذهب لمساعدة المهاجرين السوريين.

لاجئون سوريون في مخيم الزعتري في بلدة المفرق الأردنية بالقرب من الحدود السورية الأردنية يوم 29 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير محمد حامد - رويترز.

وأبلغ هانز بيتر لانكس كبير الخبراء الاقتصاديين بالإنابة بالبنك رويترز ان البنك يأمل بان تتيح تلك الاموال مساعدة في الاجل الطويل للمدن التي تدفق عليها اللاجئون وان تخفف ايضا التوترات مع السكان المحليين وفي نهاية المطاف تخفض اعداد المهاجرين المتجهين الى اوروبا.

وقال لانكس ”ما حددناه في جنوب شرق تركيا هو عدد من البلديات التي يوجد بها أعداد كبيرة جدا من اللاجئين.ِ إنها تتعرض لضغوط وهناك وضع مماثل في شمال الاردن.“

”توجد عدة أشياء يمكننا القيام بها. يمكننا دعم الخدمات البلدية وعلى سبيل المثال إمدادات المياه والنقل في المدن لأنها يوجد بها الآن ضعف عدد المستخدمين.“

وحدد البنك حتى الآن مشاريع مرتبطة بالبنية التحتية في تركيا والأردن قيمتها حوالي 200 مليون يورو (217.04 مليون دولار) على مدى العامين القادمين إضافة إلى ما لا يقل عن 100 مليون يورو اخرى لدعم مشاريع الأعمال في تلك المناطق.

وقد يرسل البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير أيضا أموالا إلى لبنان إذا اصبح -كما هو متوقع- دولة متلقية لمساعدات البنك في العام القادم.

وقال لانكس إنه مع تركيز البنك على الدول في الخط الأمامي لأزمة المهاجرين فإنه لن يقدم أموالا إضافية إلى دول تقع في مراحل تالية على طريق مرور اللاجئين مثل المجر وسلوفينيا وسلوفاكيا.

وتلك الدول مضطرة لتخصيص أموال إضافية لحماية أمن الحدود والإيواء المؤقت وتسهيلات أخرى وبعضها -مثل المجر- أثارت غضبا في مناطق أخرى في أوروبا برفضها استيعاب حصة نسبية من اللاجئين.

وقال لانكس ”تلك ليست منطقة نعتقد أننا يمكننا أن يكون لنا فيها تأثير ملموس.“

لكنه أضاف أن البنك يدرس تقديم تمويل لدول مثل ألبانيا وكوسوفو ومقدونيا التي تشهد أيضا أعدادا كبيرة من المهاجرين المتجهين إلى مناطق أكثر ثراء في أوروبا.

وقال ”الفئة الأخرى هي غرب البلقان. لديك أعداد كبيرة جدا من الألبان والكوسوفيين يمثلون حوالي ربع العدد الإجمالي (للاجئين) المسجلين في ألمانيا في منتصف أكتوبر (تشرين الأول).“

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below