27 كانون الثاني يناير 2017 / 20:02 / بعد 8 أشهر

فورد تتوقع خسارة 600 مليون دولار من أرباحها بسبب أثر الانفصال البريطاني على العملة

شعار فورد في مكسيكو سيتي في صورة بتاريخ التاسع من نوفمبر تشرين الثاني 2016. تصوير: دانييل بيسيريل - رويترز.

باريس (رويترز) - قالت شركة فورد لرويترز إن أرباحها ستتضرر من أثر لاحق على العملة بقيمة 600 مليون دولار جراء التصويت لصالح خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي وهو الأمر الذي سيجعل من الصعب الوصول لمستوى الأرباح القياسي الذي جرى تسجيله في أوروبا العام الماضي.

وقال رئيس العمليات الأوروبية لدى فورد جيم فارلي يوم الجمعة إن الشركة لن تستفيد بعد ذلك من تغطيات العملة التي كانت تحميها من هبوط الجنيه منذ استفتاء 23 يونيو حزيران.

أضاف ”عندما حدث الانفصال كنا نحظى بتغطية كاملة في الربع الأول من سعر الصرف الأقوى السابق على الانفصال البريطاني... مع دخولنا لبقية السنة وبخاصة النصف الثاني نواجه الآن الآثار الكاملة لانخفاض الاسترليني.“

وفورد أكبر شركة منتجة للمحركات في بريطانيا كما أن علامتها التجارية تحتل مرتبة الصدارة من حيث حجم مبيعات السيارات إذ تحظى بحصة سوقية تبلغ 12 بالمئة.

وسجل الجنيه الاسترليني أدنى مستوى في سبعة أعوام أمام اليورو في أكتوبر تشرين الأول ويظل منخفضا بنحو 20 في المئة عن قيمته في نهاية 2015 عندما بدأ يتضرر من حالة الضبابية بشأن الانفصال البريطاني.

إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below