30 كانون الثاني يناير 2017 / 20:58 / بعد 10 أشهر

النفط يتراجع مع تجدد المخاوف بفعل تنامي أنشطة الحفر الأمريكية

نيويورك (رويترز) - تراجعت أسعار النفط يوم الاثنين مع تخوف مراقبي السوق من أن تخفيضات الإنتاج قد لا تقلص تخمة المعروض العالمي على النحو المأمول في ضوء تزايد أنشطة الحفر الأمريكية لأسبوع آخر.

مصفاة نفط تابعة لشركة توتال الفرنسية - صورة من أرشيف رويترز.

تحدد سعر التسوية لخام القياس العالمي برنت منخفضا 29 سنتا عند 55.23 دولار للبرميل في حين أغلقت العقود الآجلة للخام الأمريكي على تراجع 54 سنتا إلى 52.63 دولار.

وارتفع عدد حفارات النفط الأمريكية العاملة الأسبوع الماضي إلى أعلى مستوى له منذ نوفمبر تشرين الثاني 2015 وفقا لبيانات بيكر هيوز مع تشجع المنتجين بارتفاع أسعار النفط فوق 50 دولارا للبرميل.

كانت منظمة البلدان المصدرة للبترول ومنتجون آخرون من بينهم روسيا قد اتفقوا على خفض الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يوميا في النصف الأول من 2017 لتخفيف تخمة المعروض المستمرة منذ عامين.

وبحسب بترو-لوجستكس التي ترصد إنتاج أوبك تظهر مؤشرات الالتزام الأولية أن الدول الأعضاء خفضت الإنتاج 900 ألف برميل يوميا في يناير كانون الثاني. ويشير أحدث مسح لرويترزإلى انخفاض إنتاج أوبك بشكل طفيف في ديسمبر كانون الأول.

وقال توني هيدريك محلل سوق الطاقة لدى سي.اتش.اس في مينيسوتا إن بيانات بترو-لوجتسكس تنبئ بتحقق 75 بالمئة فقط من تخفيضات الإنتاج المستهدفة.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below