8 شباط فبراير 2017 / 13:51 / بعد 10 أشهر

المخاطر السياسية تضغط على اليورو والين يحقق مكاسب

لندن (رويترز) - واصل اليورو الهبوط وخسر 0.3 في المئة مقابل الدولار يوم الأربعاء بعد أن أدت المخاوف من تأثير المخاطر السياسية على مشروع العملة الأوروبية الموحدة إلى أسوأ موجة خسائر يومية لليورو في نحو شهرين.

ورقة مالية فئة 100 يورو فوق عملات ورقية من الدولار الأمريكي يوم 7 نوفمبر تشرين الثاني 2016. تصوير: دادو روفيتش - رويترز

ورغم ذلك ارتفع الين إلى 112.20 ين أمام الدولار بفضل موقع اليابان كملاذ أكثر أمانا في ظل تنامي القلق من المخاطر السياسية العالمية ورئاسة دونالد ترامب للولايات المتحدة.

وشهد الدولار تقلبات في بداية الأسبوع حيث حدت أرقام منخفضة للأجور من الرهانات على زيادة أسعار الفائدة الأمريكية في مارس أذار وأضعفت التوقعات المتعلقة بمدى تشديد السياسة النقدية هذا العام.

وضغطت المخاوف من تأثير سياسات ترامب الحمائية وتلك المتعلقة بالهجرة على الاقتصاد العالمي على العملة الخضراء إضافة إلى تلميحات الإدارة الأمريكية الجديدة إلى أنها تفضل ضعف الدولار.

وشهد مؤشر الدولار أفضل أيامه في شهر يوم الثلاثاء وصعد 0.3 في المئة في التعاملات الصباحية يوم الأربعاء في أوروبا.

وبعد أن هبط اليورو إلى 1.0643 دولار في التعاملات الآسيوية بلغ اليورو في تعاملات أوروبا 1.0651 دولار بانخفاض 0.3 بالمئة عن الفتح.

ومقابل الين انخفض اليورو 0.5 في المئة إلى 119.55 ين مسجلا أدنى مستوياته منذ الخامس من ديسمبر كانون الأول.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below