5 نيسان أبريل 2017 / 18:35 / منذ 6 أشهر

إيران "ليست قلقة" من تهديد الهند بخفض واردات النفط

وزير النفط الايراني بيجن زنغنه في النمسا يوم 30 نوفمبر تشرين الثاني 2016. تصوير: هاينز بيتر بادر - رويترز

لندن (رويترز) - هون وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه يوم الأربعاء من قرار الهند خفض وارداتها النفطية من إيران في 2017-2018 بمقدار الخمس باعتباره مجرد تهديد وذلك في تصعيد للخلاف بشأن عقد حقل غاز عملاق.

وقالت مصادر مطلعة لرويترز الأسبوع الماضي إن شركات التكرير الهندية الحكومية ستخفض وارداتها النفطية من إيران مع سعي نيودلهي للضغط على طهران لترسية عقد تطوير حقل فرزاد ب للغاز على كونسورتيوم هندي.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن زنغنه قوله “الهند أحد زبائننا الجيدين لكن لا يمكننا توقيع عقد تحت تهديد.

”لن يسبب خفض واردات الهند النفطية من إيران أي متاعب لنا فلدينا مشترون آخرون.“

وقال إنه رغم تمديد الموعد النهائي فإن الهند لم تقدم مقترحا مقبولا لتطوير حقل الغاز.

وتابع ”مقترحهم ليس مجزيا لإيران... أرسلنا خطابا إليهم وأبلغناهم بأننا نرغب في مواصلة المفاوضات لكن بشروط معقولة وليس تحت تهديدات.“

والهند، أكبر مشتر للنفط الإيراني بعد الصين، كانت من بين دول قليلة استمرت في التعامل مع طهران رغم العقوبات الغربية بسبب برنامجها النووي.

كان كونسورتيوم بقيادة أو.ان.جي.سي فيديش، ذراع الاستثمار الخارجي لمؤسسة النفط والغاز الطبيعي الهندية، قد اكتشف الحقل فرزاد ب في الخليج عام 2008.

ولم يتمكن الكونسوريتوم، الذي يضم أيضا أويل إنديا ومؤسسة النفط الهندية، من نيل الموافقة على تطوير الحقل نظرا للعقوبات الغربية.

تأمل الهند وإيران في إبرام اتفاق فرزاد ب بحلول مارس آذار لكن زنغنه قال إن إيران طلبت من دول أخرى التقدم بمقترحات لتطوير الحقل.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below