11 أيار مايو 2017 / 11:18 / بعد 6 أشهر

الناتج الصناعي البريطاني يتراجع مجددا في ظل تباطؤ الاقتصاد

لندن (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية يوم الخميس انكماش الناتج الصناعي البريطاني للشهر الثالث على التوالي في مارس آذار في مؤشر على أن تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي بدأ يؤثر على الاقتصاد.

وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن العجز التجاري زاد أكثر من المتوقع في انتكاسة أخرى للآمال في إمكانية إعادة التوازن للاقتصاد بالاستفادة من تراجع الجنيه الإسترليني بعد الاستفتاء.

وأوضح المكتب أن الناتج الصناعي تراجع نصفا بالمئة على أساس شهري وهو انخفاض حاد عما توقعه خبراء الاقتصاد في استطلاع أجرته رويترز. وعدل المكتب نتائج فبراير شباط بالخفض.

وتراجع قطاع الصناعات التحويلية 0.6 بالمئة خلافا للتوقعات بألا يطرأ عليه تغيير.

وشهد الاقتصاد البريطاني تباطؤا هذا العام بعدما صمد في البداية أمام صدمة تصويت الناخبين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو حزيران الماضي.

وفي الربع الأول بأكمله لم يزد الناتج الصناعي سوى 0.1 بالمئة في حين تباطأ نمو الصناعات التحويلية إلى 0.3 بالمئة.

وأظهرت بيانات منفصلة من مكتب الإحصاءات ارتفاع عجز تجارة السلع البريطاني إلى 13.441 مليار استرليني بينما كان متوسط توقعات الاقتصاديين في استطلاع أجرته رويترز أقل من ذلك عند 11.8 مليار.

وبهذا يصل العجز التجاري الإجمالي، شاملا فائض بريطانيا في تجارة الخدمات، إلى 10.540 مليار استرليني أي أكثر من مثلي العجز المسجل في الربع الأخير من العام الماضي.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below