April 26, 2018 / 1:20 PM / 3 months ago

المركزي الأوروبي يبقي السياسة النقدية دون تغيير

فرانكفورت (رويترز) - أعاد البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس التأكيد على سياسة التيسير النقدي البالغ التي يتبعها، متعهدا بإبقاء أسعار الفائدة مستقرة لما بعد انتهاء مشتريات السندات التي قال إنه سيمددها إذا اقتضت الضرورة.

المقر الرئيسي للبنك المركزي الأوروبي في فرانكفورت بألمانيا في صورة التقطت يوم السابع من مارس آذار 2018. تصوير: رالف أورلوفسكي - رويترز.

وأبقى البنك المركزي أسعار الفائدة عند مستويات قياسية منخفضة وأكد استمرار التيسير الكمي عبر شراء السندات بقيمة 30 مليار يورو (36.5 مليار دولار) شهريا حتى نهاية سبتمبر أيلول على الأقل أو لحين حدوث تعديل مستدام في مسار التضخم.

وفي ضوء نمو اقتصاد منطقة اليورو للربع العشرين على التوالي يناقش صناع السياسات الآن سبل وتوقيت كبح التحفيز على أمل أن يرفع نمو سريع وخالق لفرص العمل التضخم في نهاية المطاف ليعود إلى المستوى المستهدف قرب اثنين بالمئة.

لكن بيانات اقتصادية أضعف من المتوقع في الفترة الأخيرة وقراءات تضخم هزيلة هذا العام تنبئ بأن البنك سيتخذ نهجا تدريجيا في وقف التحفيز مما يزيد مخاطر أن يتوخى الحذر أكثر من اللازم ويسحب الدعم ببطء بالغ.

وقرر البنك المركزي يوم الخميس إبقاء سعر فائدة ودائع البنوك لأجل ليلة، وهو أداة الفائدة الرئيسية حاليا، عند -0.40 بالمئة.

وظل سعر إعادة التمويل الرئيسي، الذي يحدد تكلفة الائتمان في الاقتصاد، دون تغيير عند صفر بالمئة وبقي سعر الإقراض الحدي - وهو سعر الاقتراض الطارئ للبنوك لأجل ليلة واحدة - عند 0.25 بالمئة.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below