June 11, 2018 / 11:43 AM / 6 months ago

هاباج لويد الألمانية للحاويات تقلص أنشطتها في إيران

شعار هاباج لويد على حاوية في ميناء في اسبانيا. أرشيف رويترز

فرانكفورت (رويترز) - أوقفت شركة شحن الحاويات الألمانية هاباج لويد إحدى خدمتي شحن لإيران وستتخذ قرارا بشأن الخدمة الثانية قبل الرابع من نوفمبر تشرين الثاني موعد انتهاء مهلة لتصفية الأعمال قبل سريان العقوبات التي أعادت الولايات المتحدة فرضها على طهران.

وقالت هاباج لويد خامس أكبر شركة حاويات في العالم ومقرها هامبورج إنها بدأت عملية لوقف مناولة منتجات مدرجة على قائمة السلع التي استهدفتها العقوبات الأمريكية ضمن الإطار الزمني المحدد.

وأضافت الشركة أنه ليس لديها خدمات مناولة مباشرة لإيران تقدمها بمفردها، قائلة إنها تستعين بشركاء.

وذكرت هاباج لويد في رد مكتوب علي أسئلة من رويترز ”تم وقف إحدى هاتين الخدمتين والأخرى قيد المراجعة“.

وقالت إن الشركة تنتظر المزيد من الإيضاحات بشأن الأنشطة المسموح بها بعد انتهاء مهلة التصفية كي تتخذ قرارات نهائية بشان تقديم خدماتها في إيران.

وقالت إم.إس.سي، ثاني أكبر شركة لشحن الحاويات، الشهر الماضي إنها ستوقف الحجوزات الجديدة لإيران ولكنها ستنتهي من الشحنات المقبولة مثل المواد الغذائية خلال مهلة التصفية.

كما قالت مارسك لاين وهي الأكبر على مستوى العالم إنها تراجع عملياتها في إيران.

ومثل الشركتين الأخريين، تخدم هاباج لويد إيران عبر سفن تابعة لأطراف ثالثة من جبل علي في الإمارات العربية المتحدة.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below