June 27, 2018 / 8:56 PM / 4 months ago

الأمم المتحدة تدعو لإعادة موارد نفطية ليبية إلى السلطات المعترف بها

تونس (رويترز) - قال المتحدث باسم انطونيو جوتيريش يوم الأربعاء إن الأمين العام للأمم المتحدة يشعر بالقلق للتطورات في منطقة الهلال النفطي في ليبيا ويدعو إلى العمل من أجل تفادي التصعيد وإعادة الموارد النفطية إلى السلطات المعترف بها.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في فنلندا يوم 18 يونيو حزيران 2018. صورة لرويترز يحظر بيعها لطرف ثالث. يحظر استخدام الصورة من قبل موزعي خدمة رويترز (الطرف الثالث) يحظر استخدام الصورة في فنلندا. يحظر بيع الصورة للحملات التجارية أو التحريرية في فنلندا

وأضاف المتحدث قائلا في بيان ”يشير الأمين العام، مثلما ورد في قرار مجلس الأمن 2259 (الصادر في 2015)، إلى الحاجة إلى وحدة المؤسسات الليبية والحق الحصري للمؤسسة الوطنية للنفط في تصدير نفط البلاد“.

”هو يدعو إلى تهدئة التصعيد وإعادة كل الموارد الطبيعية وانتاجها وإيراداتها إلى سيطرة السلطات الليبية المعترف بها“.

وفي وقت سابق يوم الأربعاء، قالت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا إنها تشعر بقلق بالغ للإعلان عن أن حقولا وموانئ نفطية في شرق ليبيا سيجري تسليمها إلى كيان مواز للمؤسسة الوطنية للنفط يوجد مقره في شرق ليبيا.

وجدد جوتيريش دعمه لمبعوثه إلى ليبيا، غسان سلامة، الذي يقود مساعي دولية من أجل استقرار وإعادة توحيد البلد الواقع في شمال أفريقيا بعد سنوات من الإضطرابات في أعقاب انتفاضة 2011 التي أطاحت بمعمر القذافي.

وقال بيان الأمم المتحدة ”الأمم المتحدة مستعدة للعمل مع الشعب الليبي، والمؤسسات الليبية الشرعية وكل الأطراف المعنية لتحقيق توزيع نزيه ومنصف لثروة البلاد الطبيعية في إطار ليبيا سلمية ومستقرة ومزدهرة“.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below