13 تموز يوليو 2015 / 15:10 / بعد عامين

تراجع النفط في جلسة متقلبة بعد تلميح إيران بعدم التوصل بعد لاتفاق

نيويورك (رويترز) - تراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط أكثر من واحد في المائة في ختام جلسة متقلبة يوم الاثنين بعد أن لمح مسؤول إيراني إلى أن الجمهورية الإسلامية قد لا تتوصل يوم الاثنين إلى اتفاق نهائي ينهي العقوبات المفروضة على طهران ويتيح لها ضخ المزيد من النفط في الأسواق العالمية.

مصفاة نفط تابعة لشركة توتال الفرنسية بالقرب من مرسيليا في صورة بتاريخ الثاني من يوليو تموز 2015. تصوير: فيليب لورنسون - رويترز.

وهبطت العقود الآجلة للخام نحو دولارين في سعر البرميل في وقت سابق من الجلسة بعد أنباء عن اقتراب إيران وست قوى عالمية من التوصل إلى اتفاق نووي نهائي غير أن وسائل إعلام إيرانية عن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قوله إن المفاوضات النووية بين طهران والقوى العالمية لن تنتهي يوم الاثنين.

وقالت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء إن ظريف أجاب بالنفي عندما سئل ما اذا كان سيتم التوصل إلى اتفاق ليل الاثنين.

وهبط خام القياس العالمي مزيج برنت عند التسوية 88 سنتا أو 1.50 في المائة إلى 57.85 دولار للبرميل.

وانخفض الخام الأمريكي الخفيف المعروف بغرب تكساس الوسيط عند التسوية 54 سنتا أو 1.02 في المائة إلى 52.20 دولار للبرميل بعد أن هوى في وقت سابق من التعاملات إلى 50.76 دولار.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية -

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below