30 آب أغسطس 2015 / 13:32 / منذ عامين

إيني الإيطالية تعلن أكبر كشف للغاز الطبيعي في المياه المصرية

وزير البترول المصري شريف اسماعيل اثناء مقابلة في القاهرة يوم 22 سبتمبر ايلول 2014. تصوير: عمرو دلش - رويترز

القاهرة / روما (رويترز) - أعلنت شركة إيني الإيطالية يوم الأحد أنها حققت ما قد يصبح واحدا من أكبر اكتشافات الغاز الطبيعي في العالم وذلك في المياه الاقليمية المصرية في البحر المتوسط وتكهنت بأنه سيساعد في تلبية احتياجات مصر من الغاز لعقود مقبلة.

وقالت الشركة في بيان صحفي إن الكشف الجديد ”شروق“ يتضمن احتياطيات أصلية تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي (تعادل حوالي 5.5 مليار برميل من المكافيء النفطي) ويغطي مساحة تصل إلى 100 كيلومتر مربع ”وبذلك يصبح الكشف الغازي شروق أكبر كشف يتحقق في مصر وفي مياه البحر المتوسط وقد يصبح من أكبر الاكتشافات الغازية على مستوى العالم.“

وتعتمد مصر بكثافة على الغاز في تشغيل محطات توليد الكهرباء التي تستخدمها المنازل والمصانع.

وقد وقعت إيني في يونيو حزيران اتفاقا مع وزارة البترول المصرية قيمته مليارا دولار عقب توقيع مذكرة تفاهم في مارس أذار تتيح للشركة الإيطالية التنقيب في سيناء وخليج السويس والبحر المتوسط ومناطق في الدلتا.

وأضاف البيان أن الكشف الجديد تم حفره في عمق مياه 1450 مترا ووصل إلى عمق 4131 مترا ليخترق طبقة حاملة للهيدروكربونات بسمك حوالي 630 مترا.

وذكرت إيني أن عملية تنمية الكشف الغازي ستستغرق حوالي أربع سنوات ليسهم بشكل كبير في تلبية احتياجات الاستهلاك المحلي من الغاز الطبيعي.

وأضافت أنها تدرس حاليا عدة بدائل من أجل ضغط البرنامج الزمني لتنمية الكشف ليكون في فترة زمنية أقل من المعلنة.

وفي وقت لاحق أبلغ حمدي عبد العزيز المتحدث الرسمي باسم وزارة البترول المصرية رويترز أن فترة تنمية الحقل تتراوح بين 30 و36 شهرا.

ونقل البيان عن رئيس إيني كلاوديو ديسكالزي قوله ”الكشف الجديد سيحقق تحولا محوريا في سيناريو الطاقة في مصر.“

وقالت شركة إيني إنها تعتزم استكمال أنشطة الحفر أوائل العام المقبل وذلك بحفر ثلاث آبار لسرعة تنمية الكشف على مراحل بالاستفادة من البنية الأساسية المتاحة.

وقال وزير البترول المصري شريف إسماعيل إن كشف ”شروق“ يفتح آفاقا جديدة لاكتشافات أخرى ويسهم في جذب المزيد من الاستثمارات لتكثيف عمليات البحث والاستكشاف لدعم الاحتياطيات وزيادة معدلات الانتاج.

وكان الوزير قد توقع في مقابلة مع رويترز في فبراير شباط توقف بلاده عن استيراد الغاز الطبيعي المسال في عام 2020 مع اكتمال مشروعات تطوير الحقول وظهور نتائج الاتفاقيات التي وقعتها مصر مع الشركات الأجنبية.

ونقل البيان الصادر يوم الاحد عن إسماعيل قوله ”هذا الكشف المهم هو أحد النتائج الإيجابية للاتفاقيات البترولية التي تم توقيعها خلال العامين والنصف الماضيين والتي بلغت 56 اتفاقية باستثمارات حدها الأدنى أكثر من 13 مليار دولار.“

وتعمل إيني في مصر منذ أكثر من 60 عاما من خلال شركة ايوك التابعة لها. وتعد إيني أحد المنتجين الرئيسيين للطاقة في مصر حيث يبلغ حجم انتاجها اليومي نحو 180 ألف برميل من المكافئ النفطي.

إعداد نادية الجويلي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below