21 أيلول سبتمبر 2015 / 17:18 / بعد عامين

تراجع فولكسفاجن يكبح بورصة ألمانيا وسط انتعاش أوروبي

ميلانو (رويترز) - أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع ‭ ‬يوم الاثنين مدعومة بالأداء القوي لقطاعات الرعاية الصحية والبنوك والبتروكيماويات لكن الانخفاض الحاد لسهم فولكسفاجن لصناعة السيارات كبح السوق الألمانية.

لوحة الكترونية تعرض اسعار الاسهم في بورصة اثينا للأوراق المالية يوم الاثنين. تصوير: الكيس قنسطنطيدس - رويترز.

وهوت أسهم فولكسفاجن 22.8 بالمئة في أكبر انخفاض لها في يوم واحد بعد أنباء أن أكبر شركة سيارات أوروبية تلاعبت في اختبارات الانبعاثات بالولايات المتحدة في حين قالت ألمانيا إنها ستحقق فيما إذا كانت البيانات الأوروبية قد تعرضت لتلاعب مماثل.

وأثرت خسائر فولكسفاجن على أسهم شركات السيارات الأخرى حيث انخفض بي.ام.دبليو ودايملر أكثر من واحد بالمئة في حين لم تتجاوز مكاسب مؤشر داكس الألماني 0.33 بالمئة وكانت الأقل في أوروبا.

وارتفع مؤشر يوروفرست 300 الأوروبي 0.99 بالمئة ومؤشر يورو ستوكس 50 للأسهم القيادية بمنطقة اليورو 0.86 بالمئة.

وقال المتعاملون إن الأسهم الأوروبية انتعشت بعد خسائر الأسبوع الماضي من جراء التصريحات المتشائمة عن الاقتصاد العالمي الصادرة عن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) لكن الاتجاه العام ما زال غير أكيد.

وقال كارلو ألبرتو ديكاسا كبير محللي السوق في أكتيف تريدز ”ليس هناك اتجاه واضح بعد. المؤشرات الأوروبية ما زالت بحاجة إلى الارتفاع نقطتين مئويتين على الأقل كي تعطي إشارة إيجابية.“

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below