28 أيلول سبتمبر 2015 / 11:50 / بعد عامين

مصادر: الكويت ستخفض صادراتها الفورية من زيت الغاز بعد حريق مصفاة الشعيبة

موظفون بمؤسسة البترول الكويتية أمام مصفاة الشعيبة في الكويت - صورة من أرشيف رويترز

سنغافورة/دبي (رويترز) - قالت مصادر في قطاع النفط يوم الإثنين إن من المتوقع أن تخفض مؤسسة البترول الكويتية صادراتها الفورية من زيت الغاز (السولار) عالي الكبريت في الأشهر القليلة المقبلة على أقل تقدير ريثما يأخذ مسؤولوها قرارا بشأن ما إذا كان سيتم إصلاح وحدة ثانوية تابعة لمصفاة الشعيبة بعد أن شب بها حريق.

واندلع حريق بوحدة تكسير الزيت الثقيل في مصفاة الشعيبة التي تصل طاقتها الإنتاجية إلى 200 ألف برميل يوميا - وهي الأصغر في الكويت - في منتصف أغسطس آب وقالت المصادر إن الإمدادات الفورية تعطلت منذ ذلك الحين.

وقال أحد المصادر ”الوحدة انتهت ولا توجد كميات إضافية من هناك...(مؤسسة البترول الكويتية) تغطي التزاماتها التعاقدية فقط.“

وقال مصدر ثان في القطاع إن الوحدة قد تحتاج شهورا لإصلاحها وقد تحتاج مؤسسة البترول الكويتية ما بين أسبوعين وثلاثة أسابيع لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان ينبغي إعادة تشغيلها.

وأضاف ”لم يتخذ قرار بشأن ما إذا كان سيتم إعادة تشغيلها أم لا.“

وقال مصدر آخر إن الأثر الكامل لإغلاق الوحدة على صادرات منتجات النفط سيتضح أكثر بحلول الشهر القادم لكن سيتم تخفيض صادرات زيت الغاز الفورية.

ولم يتسن التواصل على الفور مع متحدث باسم مؤسسة البترول الكويتية للتعليق على الأمر.

وكانت آخر مرة تصدر الكويت فيها شحنة من زيت الغاز عالي الكبريت خلال الفترة من الأول إلى الثاني من سبتمبر أيلول ولم تعرض أي شحنة في سوق العقود الفورية للتحميل في أكتوبر تشرين الأول بحسب تجار.

وتصدر مؤسسة البترول الكويتية نحو 40 ألف إلى 65 ألف طن في الشهر من زيت الغاز عالي الكبريت من خلال سوق العقود الفورية على الرغم من أن الكميات غالبا ما تنخفض خلال فترة الصيف عندما يزيد الطلب على الوقود لتوليد الطاقة بسبب استخدام أجهزة تكييف الهواء.

وعملت مصفاة الشعيبة بطاقة إنتاجية بلغت 150 ألف برميل يوميا في الأسبوع الأخير بعد إعادة تشغيلها في 22 أغسطس آب.

ومن المقرر إخراج المصفاة الساحلية المتهالكة الموجودة في جنوب الكويت من الخدمة بعد بدء تشغيل مصفاة الزور الجديدة التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 615 ألف برميل يوميا في الخدمة بحلول 2019. وافتتحت مصفاة الشعيبة رسميا عام 1968.

وتنتج مصفاة الشعيبة منتجات خفيفة ومتوسطة وثقيلة من بينها النفتا العادية وبنزين السيارات والكيروسين وزيت الوقود وزيت الغاز.

وقال مصدر في وقت سابق إن المصفاة تنتج نحو مليوني طن من زيت الغاز الذي يحتوي على نسبة 0.2 بالمئة من الكبريت فيما فوق ومليوني طن من وقود الطائرات سنويا.

ولدى الكويت العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ثلاث مصاف بينها الشعيبة بإجمالي طاقة إنتاجية تبلغ 930 ألف برميل يوميا.

إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below