8 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 10:31 / بعد عامين

منظمة: معظم الاقتصادات الرئيسية تضعف ومنطقة اليورو مستقرة

باريس (رويترز) - قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية يوم الخميس إن النمو يتباطأ على ما يبدو في معظم الاقتصادات الرئيسية بالعالم بما فيها الولايات المتحدة وبشكل أخص في الصين.

وقالت المنظمة التي مقرها باريس إن مؤشرها الارتيادي الشهري الذي يهدف إلى رصد نقاط التحول في المناخ الاقتصادي أظهر نموا متوسطا بوجه عام. لكن منطقة اليورو كانت مستقرة حيث تعزز النمو في فرنسا وايطاليا وكذلك في الهند.

وعلى أساس قراءة متوسطة للمؤشر تبلغ 100 للمدى الطويل واصلت الصين التراجع لتصل إلى 97.2 من 97.6 في أحدث تحديث لها حسبما ذكرت المنظمة. وتراجع الاقتصاد الأمريكي إلى 99.2 من 99.5 واليابان إلى 99.8 من 99.9 وبريطانيا إلى 99.5 من 99.7.

ومن بين النقاط المضيئة ظلت منطقة اليورو ككل مستقرة عند 100.7 في ظل استقرار ألمانيا أكبر اقتصاداتها عند 100.0. وارتفعت قراءة فرنسا إلى 100.8 من 100.7 وإيطاليا إلى 101.0 من 100.9.

وبين الاقتصادات الناشئة الكبيرة ارتفعت قراءة الهند إلى 99.9 من 99.8. وبالإضافة إلى الصين تراجعت أيضا كل من البرازيل وروسيا.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below