22 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 10:10 / بعد عامين

اليورو يواصل التراجع بعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي

عملات ورقية من اليورو والدولار في مكتب لتغيير العملات في باريس. صورة من ارشيف رويترز

نيويورك (رويترز) - واصل اليورو التراجع يوم الخميس بعد أن قال ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي إن البنك بحث خفض سعر الفائدة مجددا وزاد إحتمالات أخذ المزيد من إجراءات التيسير النقدي لمواجهة التضخم الضعيف في منطقة العملة الموحدة.

وهبطت العملة الأوروبية إلى أدنى مستوياتها في شهر مقابل الجنيه الاسترليني وإلى أقل سعر في أكثر من أسبوعين أمام الدولار وأدنى مستوى في ثلاثة أسابيع مقابل الين بعد التقييم الضعيف لاقتصاد المنطقة الذي قدمه دراجي.

وأبقى المركزي الاوروبي على أسعار الفائدة دون تغيير كما كان متوقعا في اجتماعه في مالطا. كان البنك قلص الفائدة إلى مستويات بالغة الانخفاض قبل عام وقال مرارا إنها بلغت ”أدنى مستوياتها“.

وقال دراجي في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع إن البنك سينظر في ديسمبر كانون الأول ماذا يمكن أن يفعل لمعالجة خطر التضخم الضعيف مضيفا أنه جرت مناقشة خفض جديد لفائدة الإيداع وأن البنك مستعد للتحرك.

وتراجع اليورو في نيويورك 1.5 بالمئة أمام الاسترليني إلى 72.45 بنس بعد أن نزل في وقت سابق إلى أقل مستوى في شهر عند 72.42 بنس.

ونزلت العملة الاوروبية إلى أدنى سعر في ثلاثة أسابيع مقابل العملة الامريكية عند 1.1155 دولار وبلغت 1.1165 دولار في أحدث سعر لها بانخفاض قدره 1.5 بالمئة.

ومقابل العملة اليابانية تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته منذ الثاني من أكتوبر تشرين الأول عند 134.30 ين. وسجل في أحدث معاملة 134.40 بانخفاض 1.6 بالمئة.

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below